السبت, 19 يناير 2019

ابتلعت شقيقها و الأطباء اكتشفوا بالصدفة.. إزالة الرضيع الميت من بطن طفلة ولدت وتوأمها بداخلها

عربي بوست

ولدت وتوأمها بداخلها  لكن عملية الإزالة تمت بنجاح من بطنها

وُلِدت طفلة وهي تحمل شقيقها الذي يزن رطلاً واحداً وأوقية بداخلها بعد حالة طبية تُعرف باسم «جنين داخل جنين» والتي تطورت أثناء فترة حمل الأم بوجا كومار.

بالرغم من بطنها المنتفخ عند الولادة، خرجت الطفلة التي لم يُذكر اسمها والتي تزن 6 أرطال و9 أوقيات من المستشفى وعادت إلى المنزل في بهاكرودة شروان، شمال الهند، رفقة والديها.

اكتشفوا بالصدفة.. بسبب نزلات البرد

لكن بعد عدة أسابيع من الإصابة بنزلات البرد، والشعور بألم في المعدة والتصلّب دخلت الطفلة الرضيعة مرة أخرى إلى مستشفى السير سوندر لال.

شخصها الأطباء على أنها حالة جنين داخل جنين – وهي حالة تشوه تحدث فقط لمولود واحد من بين 500 ألف مولود.

نجح الجراحون في إزالة الجنين غير المكتمل من داخل الطفلة التي تبلغ من العمر شهراً واحداً عبر عملية استمرت ساعة ونصف الساعة.

تُظهر الصور الجرّاح وهو يزيل جسماً كبيراً له يدان وقدمان وبطن وصدر وحبل شوكي وهو في المراحل الأولى من النمو.

يُقال إن الطفلة الرضيعة، التي من المُقرر تسميتها الشهر المقبل، تتمتع بصحة جيدة بعد إجراء العملية.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
ابتلعت شقيقها و الأطباء اكتشفوا بالصدفة.. إزالة الرضيع الميت من بطن طفلة ولدت وتوأمها بداخلها