ما هي أسباب الخلاف الملكي الحاد بين ميغان ماركل وكيت مدلتون ؟ وهل أوقعت ميغان بين هاري وويليام؟
السبت, 15 ديسمبر 2018

هل أوقعت ميغان بين هاري وشقيقه ويليام؟ ما سر خلافها الحاد مع كيت مدلتون الذي قد يكون سبب تركها القصر؟

عربي بوست، ترجمة

يتساءل الكثيرون عن أسباب الخلاف الملكي الحاد بين ميغان ماركل وكيت مدلتون ، لا سيما بعد انتشار تكهنات بأن ميغان أوقعت بين الأميرين هاري وويليام.

كان الأمير ويليام وكاثرين، دوقة كامبريدج، وميغان، دوقة ساسِكس، والأمير هاري يعيشون معاً في قصر كنسينغتون بلندن.

وقد كان هذان الزوجان الملكيان، المعروفان بـ (المذهلين الأربعة Fab Four)، محط الأنظار في الآونة الأخيرة وسط تكهنات بوقوع خلافٍ بينهما.

أسباب الخلاف الملكي الحاد بين ميغان ماركل وكيت مدلتون

بحسب صحيفة Express البريطانية، وصفت مصادر مطلعة العلاقة بين هذين الزوجين بأنها «متوترةٌ بشكلٍ غير عادي»، إِذْ كانت العلاقة المتوترة بين الأميرين سبباً رئيساً لوقوع الخلاف.

كما صرّح أحد أفراد العائلة الملكية لموقع The Sun قائلاً «وقع عدد من الخلافات بينهما. يتعلق الأمر بابتعاد هاري وانسحابه بعيداً عن أخيه».

الأميران مقرّبان للغاية من بعضهما، وكثيراً ما كان الأمير هاري يحضر المناسبات الملكية مع أخيه ويليام وزوجته، قبل أن تظهر ميغان في المشهد.

ويُعتَقَد أن هاري كان محبطاً لأن أخاه لم «يبسط السجادة الحمراء» (كناية عن الترحاب) لدوقة ساسِكس ولم يُرحب بها بحفاوةٍ أكبر لانضمامها للعائلة الملكية.

لكن الأمير تشارلز، الذي يُقال بأنه «مبهورٌ تماماً» بزوجة ابنه، تدخل لفضّ الخلاف الواقع، والذي سرعان ما حُسِم.

«ربما يكون مُحتماً وقوع خلاف بينهما»

لكن هاري وميغان سينتقلان مسافة تبعد 25 ميلاً عن كيت وويليام ليبدأا حياتهما معاً في قصر فروغمور، الذي تبلغ مساحته 33 فداناً ويقع ضمن حدود قلعة وندسور بمتنزه هوم بارك.

ولا يبدو أن هناك الكثير من القواسم المشتركة بين كيت، وميغان ممثلة هوليود السابقة.

وقد يُفسر الافتقار إلى أرضية مشتركة بين الدوقتين اختيارهما خوض حياةٍ مختلفةٍ للغاية عن بعضهما البعض.

وصرّح أحد المصادر قائلاً «إنهما تبذلان ما في وسعهما للانسجام معاً، لكنهما آتيتان من خلفيتين مختلفتين بدرجةٍ كبيرة، لذلك ربما يكون أمراً محتماً أن يقع سوء فهمٍ أو خلاف بينهما».

اعتادت كيت على الالتزام بالعائلة الملكية على الدوام؛ أما ميغان، التي اعتادت عالم المشاهير البرّاق، فقد كانت أكثر رغبة في التعبير عن رأيها.

ويُقال إن الممثلة السابقة في مسلسل Suits كثيرة الأوامر، وتُمطر الخدم الملكي بالرسائل الإلكترونية في الخامسة فجراً.

هاري يحقق لميغان كل ما ترغب به

وأفادت تقارير بأن العملية «المجهِدة» لإيجاد الفستان المناسب للأميرة الصغيرة، شارلوت، قبل حفل زفاف ميغان وهاري قد تسببت في بكاء كيت.

وبعد هذه المحنة، طُلب من ميغان أن تختار تاجاً من مجموعة المجوهرات الملكية لحفل زفافها.

وبعد أن اختارت الدوقة تاجاً مرصعاً بالزمردٍ المتلألئ، قيل لها أنه يتعين عليها اختيار تاج آخر.

غير أن الأمير هاري أصرَّ على اختيارها الأول، حتى إنه رفع صوته على الموظفين قائلاً «ما تريده ميغان، ستحصل عليه».

اضطُرت حينها الملكة للتدخل وإيقاف حفيدها عند حده.

قد يمنح الانتقال إلى فروغمور الـ Fab Four والأخين المَلَكيين بعض الوقت الضروري بمعزل عن بعضهما قبل احتفالات عيد الميلاد لهذا العام.

وقد صرح مسؤول بقصر كِنسينغتون قائلاً «إن قصر وِندسور من الأماكن المميزة للغاية لأصحاب السمو، وهما ممتنان لأن محل إقامتهما الرسمي سيكون في هذا القصر».

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
هل أوقعت ميغان بين هاري وشقيقه ويليام؟ ما سر خلافها الحاد مع كيت مدلتون الذي قد يكون سبب تركها القصر؟