تفاصيل جديدة في مقتل تارة فارس.. وحملة أمنية باسم الطفل جعفر الدوري بعد اختطافه والاعتداء عليه
الأربعاء, 12 ديسمبر 2018

أمسكنا خيوط الجريمة.. الداخلية العراقية تكشف تفاصيل جديدة في مقتل تارة فارس

عربي بوست

جميلات، وأسماؤهن لامعة في بغداد حتى تأتي ساعة تصفيتهنّ على يد مسلحين بأفظع الطرق. فمع كل يوم خميس يمرّ على العراق، تخشى إحداهنّ أن تلحق بوصيفة ملكة جمال البلاد تارة فارس أو من سبقتها.

تفاصيل جديدة في مقتل تارة فارس

12 يوماً مرّ على مقتل تارة فارس تعمل فيه السلطات الأمنية العراقية المتخبطة على الوصول للفاعلين، حتى كشفت أخيراً عن تفاصيل في القصة.

وزارة الداخلية العراقية وصلت لأول نتيجة وهي أن تارة فارس قُتلت على يد «جماعات متطرفة» لم تسمّها.

دون أن تكشف عن عدد أعضاء الجماعة أو من وراءها، قالت الوزارة إن كاميرات الشارع الذي أطلق المسلحون فيه النار على فارس داخل سيارتها، في 27 سبتمبر/أيلول 2018 ساعدهم في الإمساك بخيوط الجريمة.

لكن هل ستطمئن هذه التفاصيل من وصلتهنّ تهديدات بالقتل في العراق؟ بالتأكيد لا، لا سيما وأن خيوط الجرائم التي سبقت اغتيال تارة فارس، لم تصل بعد إلى نتيجة نهائية.

فخلال شهر أغسطس/آب 2018، شهدت بغداد وفاة خبيرتي التجميل رفيف الياسري ورشا الحسن في ظروف غامضة، في حادثتين منفصلتين، هزّتا العراق.

تلتهما حادثة مقتل تارة فارس وذلك بعد يوم من اختيارها كواحدة من نجوم شبكات التواصل الاجتماعي في البلاد.

وبحسب صحيفة The Independent البريطانية، فقد حُملت الفتاة إلى مستشفى الشيخ زايد في بغداد. وأشارت التقارير الطبية إلى أن 3 رصاصات على الأقل استقرت في جسدها.

المكتب الاعلامي

بيان وزير الداخلية الاستاذ قاسم الاعرجي حول الاحداث الامنية في بغداد والمحافظات

Gepostet von ‎قاسم الاعرجي‎ am Sonntag, 7. Oktober 2018

كانت الوزارة من خلال الفيديو الذي ظهر فيه الوزير قاسم الأعرجي وهو يحكي تفاصيل جديدة حول مقتل تارس فارس، تحاول طمأنة العراقيين بأن كل الجهود مبذولة للقبض على الفاعلين وعرضهم على الشعب.

اختطاف الطفل جعفر الدوري والاعتداء عليه جنسياً في بغداد

وهؤلاء الفاعلون قد يكونون هم نفسهم وراء كل تلك الجرائم التي طالت عدداً من فتيات العراق البارزات خلال الأشهر الثلاثة الماضية.

وقد يكونون هم أيضاً المسؤولين عن اختطاف الطفل جعفر الدوري والاعتداء الجنسي عليه في حي القاهرة ببغداد السبت 6 أكتوبر/تشرين الأول 2018.

ومع أن الجهات الأمنية ألقت القبض على مرتكب هذه العملية بحق الطفل (5 سنوات) إلا أنها لا تستبعد أن تكون كلّها عصابة واحدة ترتكب جرائم الخطف والقتل في العراق.

لذا أطلقت الوزارة حملة أمنيةً حمَلَت اسم الطفل المغدور «جعفر الدوري» لملاحقة المجرمين والقتلة حسبما وصف الوزير.

جعفر الدوري السبت الماضي، وقبله تارة فارس والياسري ورشا الحسن وغيرهن، ولا أحد يعلم من سيكون التالي، فيما تتواصل التهديدات لأخريات.

تهديدات متتالية بالقتل

فبعد أيام من مقتلها برصاص مجهولين، وتداول قبر تارة فارس على الشبكات الاجتماعية، برز حدث جديد إثر تهديد ملكة جمال العراق شيماء قاسم بالقتل.

قاسم في فيديو نشرته على الشبكات الاجتماعية بكت كثيراً وهي تكشف أنها تلقَّت رسائل تهديد بالقتل.

ملكة جمال العراق للعام 2015 تساءلت: «هل ذنبنا أننا خرجنا على الإعلام وأصبحنا مشهورين؛ أن يتم ذبحنا مثل الدجاج؟!».

وتابعت ملكة جمال العراق السابقة أنها عندما تفتح صفحتها تجد «رفيف الياسري وتارة الفارس موضوعاً على صورهما الشارة السوداء وأنها ستلحق بهما».

وأضافت شيماء قاسم أن «كل من يخرج يقول: هؤلاء عاهرات اقتلوهن..!

وكل من يحرض على القتل دون حق، فهو في جهنم وبئس المصير، وكل من ماتوا فهم شهداء غصباً عمّن يرضى ومن لا يرضى».

دموع تحسين نجمة «ذا فويس» مهدَّدة بالقتل أيضاً؟

كما تلّقت نجمة ذا فويس دموع تحسين تهديداً بالقتل بحسب ما كشفت الإعلامية الكويتية مي العيدان.

وعن القصة تحدّثت تحسين في تعليقها على صورة نشرتها العيدان على إنستغرام، حول الحوادث الأليمة المتتالية التي تحدث بالعراق.

وكتبت: «كلنا وصلتنا مسجات جايك الدور، مع الأسف نفسيات متخلفة مريضة غير واعية، ما في ثقافة، وحشية مكبوتة بداخلهم».

الفائزة في «ذا فويس» بموسمه الرابع قالت: «لكن إحنا ما نخاف من الموت ولا ممكن نتهرب من الموت، كل من بيومه، والله يحفظ الجميع».

اقتراح تصحيح
عربي بوست
تخريب قبر الراحلة العراقية تارة فارس.. واعتقال متهمة في مقتلها منذ أسبوعين (فيديو)
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
أمسكنا خيوط الجريمة.. الداخلية العراقية تكشف تفاصيل جديدة في مقتل تارة فارس