رجل يهرب من الشرطة ويتسلق جداراً لم يكن يعرف أنه سيدخله إلى مقر المخابرات الفرنسية، لكن ما هي تهمته؟
الأربعاء, 15 أغسطس 2018

رجل يهرب من الشرطة ويتسلق جداراً لم يكن يعرف أنه سيدخله إلى مقر المخابرات الفرنسية، لكن ما هي تهمته؟

هرب رجل من موقع حادث تصادم في باريس واتخذ مساراً خاطئاً تماماً، باللجوء إلى مقر الإدارة العامة الفرنسية للأمن الخارجي.

تورَّط السائق، الذي لم يكن يمتلك رخصة قيادة، في الحادث الذي وقع الجمعة 10 أغسطس/آب 2018،  بطريق Périphérique الدائري في العاصمة باريس، ثم تسلَّق حاجزاً بارتفاع عدة أمتار، ليفر من الطريق المزدحم، وفق ما جاء في صحيفة The Guardian البريطانية.

لم يكن السائق واعياً إلى أنه تسلَّل بذلك إلى أراضٍ تابعة للإدارة العامة الفرنسية للأمن الخارجي (DGSE)، حسب صحيفة Le Parisien التي كانت أول من نشر الخبر.

رُصِدَ السائق وأُلقِيَ القبض عليه في الحال.

يعد موقع الحادث، في Boulevard Mortier شمال شرقي عاصمة فرنسا، من أكثر الأماكن مراقبةً في العاصمة.

وكان من الممكن أن تسعف مهارات المتهم في تسلُّق السياج جينيفر آن كوفمان في فلوريدا يوم الأحد الماضي 5 أغسطس/آب، بعد أن حاصرتها الأبقار إثر هروبها من سيارتها باتجاه حقلٍ، في أثناء ملاحقة الشرطة إياها. في أثناء مراقبة الوضع بالحقل، صرَّح ضابطٌ في الطائرة المروحية: «إن كنت ترى مجموعة كبيرة من الأبقار هناك، فإنهم حرفياً يتتبَّعونها ويلاحقونها».

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
رجل يهرب من الشرطة ويتسلق جداراً لم يكن يعرف أنه سيدخله إلى مقر المخابرات الفرنسية، لكن ما هي تهمته؟

قصص ذات صلة