الملياردير السعودي الوليد بن طلال يتجول في شوارع الرياض لأول مرة بعد أسابيع على لقائه ولي العهد
الإثنين, 10 ديسمبر 2018

شاهد.. الملياردير السعودي الوليد بن طلال يتجول بدراجته الهوائية في شوارع الرياض

عربي بوست

أظهر مقطع فيديو تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الجمعة 10 أغسطس/آب 2018، الملياردير السعودي الوليد بن طلال وهو يتجول بشارع «حي لبن» في العاصمة السعودية الرياض، على متن دراجة هوائية، وإلى جانبه عدد من مرافقيه وحراسه الشخصيين. وهو أول ظهور للأمير بشوارع الرياض بعد لقاءه ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وأوضح مقطع الفيديو، الذي تم تداوله بشكل كبير على شبكات التواصل الاجتماعي، توقُّف الأمير الوليد بمحل للخضراوات والفواكه في أثناء عبوره هناك، ليشتري ليموناً، وفور خروجه التفَّ حوله مجموعة من الشباب لالتقاط صور تذكارية.

وعاد الملياردير الوليد بن طلال إلى حياته الطبيعية، بعد أن كان محتجزاً بفندق «ريتز كارلتون» بأمر من ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، قبل أن يغادر الأمير الملياردير «حجزه»، ليظهر بعد ذلك رفقة الملك العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، خلال شهر مايو/أيار 2018.

«تفاهم سري» يُعيد الحرية للملياردير

 وقال الأمير السعودي الوليد بن طلال، رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة، الذي أمضى قرابة 3 أشهر قيد الاحتجاز، خلال حملة ضد الفساد في السعودية، لتلفزيون بلومبيرغ، إنه أبرم اتفاقاً مع الحكومة، من أجل إطلاق سراحه.

ورفض الأمير الوليد، في أول حوارٍ له منذ مغادرته الفندق قبل 7 أسابيع، والذي بُث الثلاثاء 20 مارس/آذار 2018، الكشف عن تفاصيل «تفاهمه المؤكد» مع الحكومة، لكنه قال إن من السهل التحقق من أنه لا يزال يملك حصة 95% في شركة الاستثمار العالمية.

وأضاف: «حين أقول إنه خاص وسري، وترتيب يستند إلى تفاهم مشترك بيني وبين حكومة المملكة العربية السعودية، فإنه يتعين عليَّ أن أحترم ذلك»، مشيراً إلى أن العملية مع الحكومة مستمرة.

وفي حين رفض الأمير الإفصاح عن شروط إطلاق سراحه، فإنَّه تحدَّث عن «تفاهم مؤكد» مع السلطات السعودية. وقد مَنَحَه توقيعه على الوثيقة الحرية للعمل بصورةٍ معتادة «دون أي إدانة»، و«دون أي شروط».

قبل أن يؤكد الملياردير السعودي دعمه مشاريع ولي العهد

غير أن أهم حدث كان لقاءه مع الأمير محمد بن سلمان، وما كتبه الوليد بن طلال بعد اللقاء من دعمه مشاريع ولي العهد السعودي.

ونشر الأمير الوليد بن طلال، رئيس شركة المملكة القابضة، صورة جمعته بولي العهد السعودي على هامش لقاء جرى بينهما.

وحسب ما نشره الأمير وليد بن طلال، على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، في شهر يوليو/تموز 2018، فقد تناقشا حول الأمور الاقتصادية ومستقبل القطاع الخاص ودوره في نجاح رؤية المملكة 2030، مؤكداً أن «شركة المملكة القابضة، التي يرأس مجلس إدارتها، ستكون أكبر الداعمين للرؤية، من خلال أكثر من قطاع استثماري».

وكتب الوليد بن طلال، على حسابه الرسمي بـ«تويتر» باللغتين العربية والإنكليزية: «تشرفت بالاجتماع مع أخي سمو ولي العهد، وتناقشنا في الأمور الاقتصادية ومستقبل القطاع الخاص ودوره في نجاح رؤية 2030، والفوائد التي ستعود على الوطن والمواطن والقطاع الخاص». وأضاف: «سنكون أحد أكبر الداعمين للرؤية عبر (شركة المملكة القابضة) من خلال مشاركتها في أكثر من قطاع استثماري».

وتعتبر هذه الصورة أول صورة تكشف لقاء بن طلال وولي العهد منذ إطلاق سراح الأول من فندق «الريتز كارلتون».


اقرأ أيضا

«سامحت ونسيت ما حدث».. الوليد بن طلال يتحدث لأول مرة منذ خروجه من السجن ويكشف عن صفقة عَقَدها مع الحكومة السعودية

أول اجتماع بين الوليد بن طلال والأمير بن سلمان بعد خروجه من «السجن».. الملياردير السعودي يكشف تفاصيل لقائه بولي العهد

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
شاهد.. الملياردير السعودي الوليد بن طلال يتجول بدراجته الهوائية في شوارع الرياض

قصص ذات صلة