الجمعة, 20 يوليو 2018

37 لاعباً مهاجراً أوصلوا منتخبات فرنسا وبلجيكا وإنجلترا لشبه النهائي وأذهلوا العالم

هناك قاسم مشترك بين ثلاثة من الفرق الأربعة المتأهلة للدور نصف النهائي لكأس العالم غير القرب الجغرافي فيما بينها.

وتضم منتخبات فرنسا وبلجيكا وانجلترا عددا كبيرا من اللاعبين المولودين لآباء أو أمهات من المهاجرين.

وتشير الأرقام إلى أن 16 لاعبا من بين الـ 23 لاعبا الذين يمثلون فرنسا في كأس العالم كان أحد أبويهم على الأقل قد ولد خارج فرنسا. وولد اثنان أخران على الجزر الفرنسية على البحر الكاريبي التي تعتبر جزءا من الأراضي الفرنسية.

وتقول الإحصائيات أيضا إن 11 لاعبا في منتخب بلجيكا وستة لاعبين في منتخب انجلترا كان أحد أبويهم على الأقل من المهاجرين. وهناك أربعة لاعبين آخرين في منتخب انجلترا ينحدرون من منطقة البحر الكاريبي، ومن بينهم رحيم سترلينغ المولود في جامايكا.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
37 لاعباً مهاجراً أوصلوا منتخبات فرنسا وبلجيكا وإنجلترا لشبه النهائي وأذهلوا العالم