رسالة من أهالي الأطفال المحاصرين في الكهف إلى المدرب العالق معهم: لا تلم نفسك، لسنا غاضبين منك
الخميس, 20 سبتمبر 2018

رسالة من أهالي الأطفال المحاصرين في الكهف إلى المدرب العالق معهم: لا تلم نفسك، لسنا غاضبين منك

يصر آباء الأولاد الـ12 المحاصرين في كهف بتايلاند على أن مدربهم لا ينبغي أن يلوم نفسه على أخذهم للداخل حيث هم عالقون منذ أسبوعين.

وأخذ إكابول تشانتاونغ، فريق كرة القدم في رحلة إلى كهف «ثام لوانغ – Tham Luang» في شمال تايلاند قبل أسبوعين.

تحولت رحلة الفريق إلى كارثة، عندما غمرت الأمطار الغزيرة الأنفاق المؤدية إلى الكهف، فاحتجز الفريق داخله، وظلوا في عداد المفقودين لمدة تسعة أيام.
ووفق ما ذكرت  صحيفة DailyMail البريطانية، اعتذر المدرب البالغ من العمر 25 عاماً بشدة لأولياء أمور الأولاد، لكنهم يرفضون السماح له بلوم نفسه.

رسائل من الأهالي..
وكتبت والدة أحد الأطفال ناتاوت تاكمساي (14 عاماً) إلى المدرب تشانتاونغ في واحدة من أولى الرسائل التي وصلت إلى الأولاد في الداخل، قائلةً له «نريدك أن تعرف أنه لا يوجد آباء غاضبون منك على الإطلاق، لذلك لا تقلق بشأن ذلك».

وقدم تشانتاونغ في وقت سابق اعتذاراً شديداً للآباء وتعهد بالاعتناء بأحبائهم وأن «يبذل ما في وسعه».
ثم وجهت السيدة تاكساماى حديثها إلى الأطفال، وقدمت لهم رسالة دعم مشابهة لتشجيعهم على التحمل حتى تنتهي المحنة.

وكتبت «إلى جميع الأطفال، نحن لسنا غاضبين منكم على الإطلاق، اعتنوا بأنفسكم، لا تنسوا أن تغطوا أنفسكم بالبطانيات لأن الطقس بارد، نحن قلقون بشأنكم. سوف تخرجون قريباً».

وأخبرت الأمهات الصبية بأنه ليس هناك أي شخص غاضب منهم وأنهم ليسو في ورطة.

وقالت والدة تشانين ويبونرونغروانغ، وهي متأثرة بشدة «تنتظرك والدتك بالخارج. أحبك وأفتقدك كثيراً. اصبر واستمر في المقاومة، يجب أن تكون قوياً. أنا بانتظارك، يجب أن تنجح في الخروج، أؤمن أنه يمكنك القيام بذلك. أنا هنا لأدعمك، أحبك كثيراً، ووالدك يحبك أيضاً، نحبك كثيراً».

وكتبت الأم مونجكول بونبيام في رسالتها «والدتك بانتظارك خارج الكهف. اشتقت إليك. لا تأسف على نفسك، أنا حقاً أحبك. اعتن بنفسك أرجوك».

وقال والدا بيربات سومبيوانجاي، الأب بون والأم أو «والدك ووالدتك بانتظارك لتنظيم حفل عيد ميلادك. يجب أن تبقى قوياً. أنا أعلم أنك تستطيع ذلك. لا تقلق على أي شيء. أقدم أنا ووالدك وشقيقتك نام وجدك وجدتك والعائلة كلها لك كل الدعم. أحبك أنا ووالدك».

رسائل سابقة من الأطفال..

وجاءت هذه الرسائل رداً على الرسائل المفعمة بالحب من لاعبي كرة القدم التايلانديين العالقين في الكهف لآبائهم القلقين في انتظار إنقاذهم من الكهف المغمور بمياه الفيضانات.

كشفت رسائل بعث بها فتية محاصرون مع مدربهم، داخل كهف غمرته المياه في تايلاند، لأُسرهم، السبت 7 يوليو/تموز، عن معنوياتهم المرتفعة، كما عبَّروا من خلالها عن محبتهم لأفراد أسرهم.

وحين سألهم أحد أفراد وحدة القوات الخاصة التابعة للبحرية التايلاندية عمَّا يريدون أن يبلغوا به ذويهم، أجاب الفتية أنهم يريدون العودة إلى المنزل فور الخروج من الكهف، كما قالوا إنهم يفتقدون أسرهم، وطلبوا من معلِّميهم ألا يكلفوهم بالكثير من الواجبات المدرسية.

وكتب أحدهم: «أحبك أمي، وأحبك أبي»، وقال آخر: «جميعنا في حالة طيبة، لا تقلقوا».

وإلى جانب طلبهم من المعلمين عدم طلب واجبات كثيرة منهم، كان لهم طلب آخر، وهو  قائمة طويلة من الطعام الذي يشتهونه

ข้อความจากทีมหมูป่าและโค้ช ฝากทีมนักดำน้ำต่างชาติ ออกมาจากเนินนมสาว เมื่อคืนวันที่ 6 กรกฎาคม 2561….ไม่ต้องเป็นห่วง…

Posted by Thai NavySEAL on Friday, July 6, 2018

وقدَّم مدرب فريق ناشئي كرة القدم المحاصَر في الكهف اعتذاراً لجميع أهالي الفتية.

ويستعد غواصون لدخول الكهف لمساعدة الفتية والعمل على إخراجهم. وتركَّزت جهود الإنقاذ منذ أن عَثَر غواصان بريطانيان على الفريق، يوم الإثنين 2 يوليو/تموز، على تجفيف الكهف من المياه وتدريب الفتية -وبعضهم لم يتجاوز عمره 11 عاماً ولا يجيد السباحة- لمحاولة الخروج من الكهف عن طريق الغوص.


الإعلامي المصري أحمد موسى ينهي حلقة برنامجه فجأة ويعتذر للأزهر والمشاهدين.. والأوقاف تتدخل! (فيديو)

شابة مصرية نشرت فيديو لها مع ميغان ماركل في لندن.. العروس الملكية بدأت تكتسب اللكنة البريطانية!

ديفيد بيكهام فاز بالرهان، والآن على إبراهيموفيتش تنفيذ وعده.. أسوأ عقاب للاعب السويدي!

اقتراح تصحيح
عربي بوست، ترجمة
أكثر من 6 ملايين مشاهدة لفيديو هذا الأب مع طفليه.. ما فعله لهما في عيد الأم لن ينسياه أبداً!
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
رسالة من أهالي الأطفال المحاصرين في الكهف إلى المدرب العالق معهم: لا تلم نفسك، لسنا غاضبين منك