السبت, 19 يناير 2019

أصوله مغربية ويشجع برشلونة.. من هو «إبراهيم» الذي خطفه ريال مدريد من مانشستر سيتي وربطه بشرط جزائي تبلغ قيمته 750مليون يورو؟

عربي بوست، مراد حاج

شهدت مباراة ريال مدريد مع ليغانيس التي جرت مساء الأربعاء 9 يناير/كانون الثاني الجاري، مشاركة الوجه الجديد للنادي الملكي، إبراهيم دياز، الذي دخل بديلاً لزميله البرازيلي فينيسيوس في الدقيقة 78 من اللقاء الذي فاز به النادي الملكي بثلاثية نظيفة في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة كأس ملك إسبانيا.

فمن هو هذا اللاعب الشاب الذي دفع من أجله رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو بيريز 17 مليون يورو، وربطه بعقد يمتد إلى غاية 2025، وبشرط جزائي ضخم بـ 750 مليون يورو.

أبوه مغربي وأمه إسبانية.. وفضل «لاروخا» على «أسود الأطلس»

ولد إبراهيم دياز يوم 3 آب/أغسطس 1999 بمدينة مالاغا الإسبانية من أب مغربي وأم إسبانية، وفضل حمل ألوان منتخب بلد مولده ونشأته إسبانيا بدل منتخب أجداده المغرب، وذلك على الرغم من مساعي وإغراءات مسؤولي منتخب «أسود الأطلس» لضمه لقائمة الفريق الذي شارك، الصيف الماضي، في نهائيات مونديال روسيا 2018.

تكون إبراهيم دياز بمدرسة نادي مالاغا الإسباني، قبل أن يرحل إلى مانشستر سيتي الإنجليزي في صيف 2015 مقابل 4 ملايين يورو، لكن ثراء غرفة ملابس بطل «البريميرليغ» التي تعج بالنجوم وخاصة في موقعه كمتوسط ميدان هجومي، جعل صبر اللاعب الشاب ينفد ويفقد الأمل في الحصول على وقت أكبر للمشاركة في المباريات الرسمية لتشكيلة السيتي، وجعله يلبي نداء بطل أوروبا، ريال مدريد الإسباني، في سوق الانتقالات الشتوية الجارية.

وقد وصف رئيس نادي ريال مدريد، فلورتينو بيريز، لاعبه الجديد ابراهيم دياز بـ»اللاعب ذو القدرات الكبيرة والسحرية أيضاً»، حيث يمتاز بالسرعة الخارقة، كما أن المراوغات المميزة تساعده على تجاوز منافسيه مهما كانت صلابتهم الدفاعية على الرغم من قصر قامته (1.70 متر) وقلة خبرته (19 عاماً)، ما قد يمنح نوعاً من الحيوية والانتعاش لخط هجوم فريق الريال الذي يعاني منذ بداية الموسم الجاري من تذبذب النتائج.

استثمار كبير للريال على المدى المتوسط

وبغض النظر عن الإضافة التي قد يمنحها إبراهيم دياز لريال مدريد في الموسم الجاري، فإنّ نجم منتخب إسبانيا للشباب يعتبر استثماراً جيداً للنادي الملكي على المدى المتوسط، لذا فقد أصّر الرئيس بيريز على ضمه لصفوف فريقه في الشتاء الحالي، ودفع من أجله 17 ملايين يورو على الرغم من أنّه لم يكن مُتبقياً من عقد اللاعب مع نادي مانشستر سيتي سوى 6 أشهر.

وقامت إدارة ريال مدريد بربط اللاعب الشاب بعقد يمتد لست سنوات ونصف، حيث سينتهي في يونيو 2025، مع شرط جزائي ضخم وتعجيزي بقيمة 750 مليون يورو بهدف تحصين «أمل الكرة الإسبانية» من إغراءات الأندية الأوروبية الكبيرة الأخرى مستقبلاً.

إبراهيم كان يناصر برشلونة.. وهو معجب كثيراً بميسي

ولعل الغريم التقليدي لريال مدريد، نادي برشلونة الإسباني، يعتبر أحد هذه الفرق الكبيرة التي قد تحاول مستقبلاً إغراء إبراهيم دياز، خاصة وأنّ اللاعب نفسه قد أكد، قبل 5 سنوات، أنّه يفضل «البرسا» على الريال، وأنّه من أشد المعجبين بنجم النادي الكاتالوني، ليونيل ميسي، وذلك بحسب ما كشفه برنامج تلفزيوني على قناة «Jugones» الإسبانية، الذي بث يوم الثلاثاء 08 يناير/كانون الثاني الجاري مقابلة قديمة لإبراهيم لما كان طفلاً بعمر 12 عاماً، وأعادت بثها العديد من المواقع الرياضية المتخصصة، على غرار موقع صحيفة sport الإسبانية.

ويبدو أنّ إبراهيم دياز لا يريد أن تحدث تلك المقابلة القديمة ضجة كبيرة وسط جماهير فريقه الحالي، حيث أدلى بتصريحات قوية المعاني عقب مشاركته، مساء أمس الأربعاء، في مباراة كأس الملك أمام نادي ليغانيس.

وقال إبراهيم في التصريحات التي نقلتها صحيفة As الإسبانية، يوم الخميس 10 يناير/كانون الثاني الجاري: «إنّه يوم لا يُنسى، رائع، سأقوم بتعليق القميص كتذكار على الحائط، لأنه يمثل ذكرى خاصة جداً».

وتابع متحدثاً عن مباراته الأولى مع ريال مدريد: «سولاري (مدرب الفريق) نصحني أن أستمتع وأن أقوم بما اعتدت القيام به، كما أن راموس (قائد الفريق) هنأني وطلب مني العمل على الفوز بالألقاب. إنّه لاعب كبير واللعب إلى جانبه يعتبر حلماً بالنسبة لي».

وكان إبراهيم دياز قد وقع رسمياً على عقده مع ريال مدريد، الأحد 06 يناير/كانون الثاني الحالي، قادماً من نادي مانشستر سيتي  في صفقة بلغت قيمتها 17 مليون يورو زائد 7 ملايين يورو كمزايا متفرقة.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
أصوله مغربية ويشجع برشلونة.. من هو «إبراهيم» الذي خطفه ريال مدريد من مانشستر سيتي وربطه بشرط جزائي تبلغ قيمته 750مليون يورو؟