بالأرقام: سولاري يتفوق على لوبيتيغي بعد 8 مباريات فقط.. ريال مدريد أصبح أفضل دفاعاً وهجوماً
الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

بالأرقام: سولاري يتفوق على لوبيتيغي بعد 8 مباريات فقط.. ريال مدريد أصبح أفضل دفاعاً وهجوماً

عربي بوست

بعد مرور أقل من 40 يوماً على تعيينه مدرباً لريال مدريد، سولاري يتفوق على لوبيتيغي موجّهاً بذلك رسالة إلى جماهير «الملكي»، مفادها أن الأمور أصبحت أفضل، وأن كبوة بداية الموسم أصبحت جزءاً من الماضي.

كانت بداية الموسم الحالي كارثية لريال مدريد مع المدرب السابق جولين لوبيتيغي، لتقرر إدارة النادي إقالته والاستعانة بالأرجنتيني سانتياغو سولاري مدرب الفريق الرديف «ريال مدريد كاستيا».

في البداية، كان التعاقد مؤقتاً مع سولاري، لكن البداية القوية له مع ريال مدريد دفعت الإدارة إلى اعتماده مدرباً دائماً، في مكافأة سريعة له، ليثبت المدرب الشاب مع مرور الوقت، أنه جدير بهذه الثقة.

سولاري يتفوق على لوبيتيغي بعد 8 مباريات

خاض ريال مدريد مع سولاري لحد الآن 8 مباريات بجميع المسابقات، فاز في سبع منها، وخسر في مواجهة واحدة، وهي حصيلة مثالية للفريق، وفقاً لما تراه صحيفة MARCA، عطفاً على البداية السيئة للموسم.

عقب مباراة ريال مدريد ومليلية التي فاز فيها «الميرنغي» بنتيجة 6-1، سلطت الصحيفة الضوء على أرقام سولاري وقارنتها بسلفه جولين لوبيتيغي، لتكون النتيجة تفوقاً واضحاً للأول.

في المباريات الثماني التي قاد سولاري فيها ريال مدريد، فاز الفريق في سبع وخسر في واحدة أمام إيبار ببطولة الدوري الإسباني، مسجلاً 25 هدفاً، مقابل ستة أهداف هزت شباك الفريق.

أرقام مخيبة للوبيتيغي دفعت إدارة ريال مدريد لإقالته

أما خلال حقبة لوبيتيغي، فخاض الفريق 14 مباراة، فاز في ست فقط منها، وخسر في ست أخرى، وتعادل في مباراتين، وسجل 21 هدفاً واستقبل 19.

هذه الأرقام المخيبة للآمال أجبرت إدارة ريال مدريد، بقيادة فلورنتينو بيريز، على إقالة المدرب، الذي لم يُكمل مع الفريق 5 أشهر.

سولاري يسير على خطى زيدان

تميُّز سولاري في تجربته مع ريال مدريد لحد الآن لم يكن على صعيد النتائج ومعدل الأهداف فحسب؛ بل إن تأثيره ظهر بوضوح على الفريق بشكل عام، وبدا أنه يسير وفق سياسة واضحة ومدروسة.

وبحسب MARCA، فإن سولاري عاقد العزم، بعد تثبيته مدرباً لريال مدريد، على استنساخ تجربة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان في بداية عمله، بعدما قرّر المدرب الأرجنتيني الشاب تطبيق الأمر نفسه، بتكوين فريقين منفصلين في الوقت نفسه.

ويعمد سولاري على تنويع تشكيلته ومنح الفرصة في المشاركة لأكبر عدد من اللاعبين، لضمان عدم حدوث أي مشاكل في حالة إصابة اللاعبين المؤثرين.

وبهذه الطريقة، يمكن أن يصل ريال مدريد إلى نهاية الموسم بوضعية تسمح له بالمنافسة بكل قوة على مختلف البطولات، تماماً كما كان يحدث مع زيدان في تجربته المثالية قبل استقالته.

المدرب الأرجنتيني يثني على أداء لاعبيه أمام مليلية

وحرص سولاري بعد مباراة ريال مدريد ومليلية على الإشادة بلاعبيه، مؤكداً أن جميعهم يستحقون الانضمام إلى التشكيل الأساسي.

وأبدى سولاري، خلال المؤتمر الصحافي الخاص بالمباراة، سعادته بما قدمه إيسكو أمام مليلية بجانب تسجيله هدفين، مشيراً إلى أنه لاعب مهم، رداً على تقارير عديدة تشير إلى رغبته في الرحيل.

اقتراح تصحيح
عربي بوست
7 تغييرات أجراها سولاري في ريال مدريد بعد خلافة لوبيتيغي.. ومشاكل ما زالت بلا علاج!
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
بالأرقام: سولاري يتفوق على لوبيتيغي بعد 8 مباريات فقط.. ريال مدريد أصبح أفضل دفاعاً وهجوماً