رئيسه السابق أقال 56 مدرباً مع فريقين مختلفين.. بيع نادي باليرمو الإيطالي مقابل 10 يورو فقط
السبت, 15 ديسمبر 2018

رئيسه السابق أقال 56 مدرباً مع فريقين مختلفين.. بيع نادي باليرمو الإيطالي مقابل 10 يورو فقط

عربي بوست

أثار قرار بيع نادي باليرمو الإيطالي مقابل 10 يورو فقط، دهشة واستغراب مشجعي النادي الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية، ويعاني من ظروف اقتصادية صعبة أجبرت مالكه على اتخاذ القرار المثير للجدل.

بيع نادي باليرمو الإيطالي مقابل 10 يورو

وأعلن مالك النادي ماوريتسيو زامباريني بيعه إلى مجموعة استثمارية تتخذ من لندن مقراً لها، مقابل مبلغ رمزي قدره 10 من اليورو فقط (11,3 دولار أميركي).

واشترى زامباريني، البالغ من العمر 77 عاماً نادي باليرمو، ومقره في صقلية، عام 2002، مقابل 15 مليون يورو، ومنذ ذلك الحين حقق بعض النجاحات، لكن أحواله تدهورت في السنوات الأخيرة.

المالك الجديد للنادي غير معلوم حتى الآن

وقال زامباريني إنه باع النادي «بسعر رمزي»، من دون كشف هوية المالك الجديد، مضيفاً «سيعقد اجتماع الأسبوع المقبل مع ممثلين عن المالك الجديد، ويضم أيضاً ممثلين عن الفريق ومدينة باليرمو».

واعترف زامباريني بأنه يشعر بالإحباط من بيع النادي، لكن اعتبر ما حدث «خطوة لا مفر منها من أجل جذب استثمارات مالية وتحقيق نجاحات رياضية كبيرة في المستقبل».

زامباريني حزين ومحبط لكن مستقبل النادي أجبره على القرار

وأضاف: «أشعر بحزن عميق لمغادرة باليرمو. التفكير بمستقبل النادي دفعني لهذه الخطوة، والمالك الجديد سيقوم بتسوية ديون النادي التي يصل مجموعها الى 25,8 ملايين دولار».

وتابع زامباريني في رسالة مفتوحة لأعضاء ومشجعي النادي: «كان الهدف لبعض الوقت هو العثور على شخص يمكنه مواصلة عملي بمزيد من الغطاء المالي، مع أهداف مهمة لا يمكن تحقيقها إلا من خلال استثمارات لم أستطع القيام بها».

وواصل: «سيشرع المالكون الجدد في التحرك الضروري لبناء الملعب وميدان التدريب. أنا حزين لأنني صُوّرت في وسائل الإعلام كشخص لم أكن عليه، حيث إن حياتي كلها تظهر أنني شخص نزيه جداً وعادل وناشط اجتماعياً وكريم».

باليرمو حقق نجاحات لافتة في حقبة زامباريني

ويتصدر باليرمو ترتيب دوري الدرجة الثانية الإيطالي برصيد 26 نقطة، من 13 مباراة، ويأمل العودة سريعاً لدوري الدرجة الأولى في الموسم المقبل.

وكان الإنجاز الأكبر الذي تحقق في حقبة زامباريني هو عودة الفريق إلى دوري الدرجة الأولى عام 2004 بعد غياب 31 عاماً.

وشارك الفريق في كأس الاتحاد الأوروبي عامي 2006 و2010 كما وصل إلى نهائي كأس إيطاليا عام 2010، قبل أن يخسر أمام إنتر ميلان.

ولعب في صفوف الفريق خلال سنوات وجود زامباريني عدد من النجوم مثل لوكا توني، والأوروغوياني أدينسون كافاني والأرجنتينيين باولو ديبالا وخافير باستوري.

زامباريني غيّر 56 مدرباً خلال رئاسته لناديي فينيسيا وباليرمو

واشتُهر زامباريني بقراراته المتسرعة فيما يتعلق بتغيير المدربين، وبحسب صحيفة MARCA فإنه وخلال فترة رئاسته لنادي باليرمو ومن قبله فينيسيا أقال ما مجموعه 56 مدرباً.

وشهد عام 2016 وحده تغيير تسعة مدربين من قبل زامباريني بسبب سوء نتائج باليرمو، لكن رغم كل تلك التغييرات فشل الفريق في النجاة من الهبوط، وسقط في نهاية الموسم لدوري الدرجة الثانية.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
رئيسه السابق أقال 56 مدرباً مع فريقين مختلفين.. بيع نادي باليرمو الإيطالي مقابل 10 يورو فقط