محمد صلاح يعلّق على قضية تصدير القطط والكلاب.. مغردون يشيدون بموقف "صاحب القلب الكبير"
الأربعاء, 12 ديسمبر 2018

محمد صلاح يعلّق على قضية تصدير القطط والكلاب.. مغردون يشيدون بموقف "صاحب القلب الكبير"

عربي بوست

«لن يتم تصدير القطط والكلاب لأي مكان.. هذا لن يحدث ولا يمكن أن يحدث»، بهذه الكلمات عبّر النجم الدولي المصري محمد صلاح عن رفضه لتصدير آلاف القطط والكلاب إلى الخارج.

وعلى مدى أيام أثير الكثير من الجدل في مصر، بشأن ما تردد عن قرار وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي المصرية، بتصدير الآلاف من القطط والكلاب إلى دول آسيوية، لاستعمالها كطعام.

محمد صلاح يعلّق على قضية تصدير القطط والكلاب

ونشر محمد صلاح في حسابه بموقع «Twitter» صورتين مع قطتين، مرفقاً معهما تغريدته التي أعلن فيها رفضه القاطع لفكرة تصدير القطط والكلاب إلى خارج مصر، مختتماً التغريدة بوسم «لا لانتهاك حقوق الحيوانات».

وكانت وزارة الزراعة المصرية نفت في وقت سابق موافقتها على قرار تصدير الكلاب والقطط للخارج، وقال المتحدث باسمها حامد عبدالدايم، إن «الوزارة لا تصدّر أو تستورد أية كلاب أو قطط، لكن خروج مثل هذه الحيوانات من مصر بصحبة أي راكب يخضع لإجراءات معينة».

إشادة بتغريدة محمد صلاح.. ومتابِعة تصفه بـ «صاحب القلب الكبير»

ولقيت تغريدة محمد صلاح تفاعلاً كبيراً من متابعيه على موقع «تويتر»، وردّت إحدى المغردات بالقول: «عشت يا صلاح»، مرفقة تعليقها بفيديو للقطط التي تربيها في بيتها.

وكتبت فتاة أخرى: «الله محييك ومحيي أصلك.. توقعت تكون صاحب قلب كبير»، فيما ردّ مغرد يدعى وائل حمدان: «مش معقول كل شوية منشور أحلى من التاني»، في إشارة إلى إعجابه بكلمات صلاح

 

ولم يخل الأمر من الردود الساخرة، فقال عبدالمجيد الشهاوي: «مانتوا مش فاهمين الحكاية، إحنا هنصدرهم خام وهنستوردهم على طريقة معلبات سوسيس وبسطرمة ولانشون وكده يعني».

«حتى القطط تٌحب محمد صلاح»

ونشر مغرد آخر يدعى هيثم صورة لشخص يقرأ مجلة رياضية تتصدر صورة محمد صلاح غلافها، بينما ظهرت مجموعة من القطط حوله، مرفقاً إياها بتغريدة: «حتى القطط تحبك يا صلاح».

وشهدت الفترة الأخيرة، إثارة صلاح للكثير من الجدل على شبكات التواصل الاجتماعي، بعدما نشر له صورة مرتدياً فيها قميصاً يحمل علامة مجلة إباحية.

محمد صلاح بريء من «تُهمة» الترويج لمجلة إباحية

وظهر صلاح في الصورة ملثماً ومرتدياً قميصاً أسود اللون، مع تغريدة قصيرة كتب فيها «السفر متخفياً»، في إشارة إلى القناع الذي يرتديه، والذي قد يعبّر عن رغبته في الابتعاد عن الأنظار خلال الرحلة الأخيرة إلى مصر.

صورة اللاعب انتشرت بسرعة في شبكات التواصل الاجتماعي، وسط ردود وتعليقات مختلفة، عبَّرت معظمها عن الاستغراب من نشره صورة تحمل علامة تجارية إباحية بشكل واضح.

وتبيّن لاحقاً أن فكرة قميص صلاح من تصميم الألماني فيليب بلين، ويحمل عبارة أن «المواقع الإباحية خطر على المجتمع»، وليس كما اعتقد البعض أنها ترويج لشعار «بلاي بوي» الإباحي.

ويستعد محمد صلاح يوم الأربعاء 28 نوفمبر/ تشرين الثاني، لخوض مباراة قوية مع فريقه ليفربول الإنكليزي أمام مضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي، في الجولة الخامسة لدور المجموعات في دوري أبطال أوروبا.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
محمد صلاح يعلّق على قضية تصدير القطط والكلاب.. مغردون يشيدون بموقف "صاحب القلب الكبير"