تايغر وودز يقاطع السعودية.. رفض أكبر مكافأة مالية تُعرض عليه على الإطلاق للعب الغولف!
الأحد, 18 نوفمبر 2018

تايغر وودز يقاطع السعودية.. رفض أكبر مكافأة مالية تُعرض عليه على الإطلاق للعب الغولف!

عربي بوست

تايغر وودز يقاطع بطولة الغولف التي تستضيفها السعودية!

نعم، إذ رفض لاعب الغولف الأميركي الشهير دخلاً مالياً كبيراً كان سيحصل عليه نظير مشاركته في الحدث الافتتاحي للجولة الأوروبية في السعودية في العام 2019، وسط الغضب الدولي إزاء مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

وبحسب صحيفة The Telegraph البريطانية، يُعرف عن وودز استعداده  للسفر إلى أي مكان في الكرة الأرضية ليتنافس إذا كان أجر المشاركة يعني ظهوره بمستوى جيد.

وكان اللاعب الذي فاز بـ 14 بطولة كبرى للغولف، سافر إلى دول مثل الصين والإمارات.

ومع ذلك، فإن تايغر وودز يقاطع السعودية لأنه يعتبر أنها رحلة بعيدة للغاية، حتى مقابل حصوله على 3.3 مليون دولار أميركي، وهو مبلغ يفوق أي مقابل مالي حصل عليه من قبل للمشاركة في بطولة رسمية في الخارج.

وتقول مصادر الصحيفة البريطانية، إنَّه جرى التواصل معه للمرة الأولى في صيف 2018، بعد عودته بأداء تنافسي للغاية في بطولة بريطانيا المفتوحة للغولف، حيث تقدم وتمكن من التأهل إلى المراكز التسعة النهائية وانتهت البطولة بحصوله على المركز السادس، ثم حصل على المركز الثاني في بطولة «بي جي إيه» الأميركية.

وبحلول ذلك الوقت، كانت السعودية قد وقّعت بالفعل مع دستين جونسون، وباتريك ريد، وبول كايسي للعب في الحدث الذي ترعاه الحكومة، والذي أصبح أكثر إثارة للجدل منذ واقعة القتل المدبر الكاتب الصحافي بجريدة Washington Post جمال خاشقجي داخل السفارة السعودية بإسطنبول في أكتوبر/تشرين الأول 2018.

وكان لاعب التنس السويسري روجر فيدرير كشف أنَّه تجاهل عرضاً للعب في حدث رياضي في جدة في ديسمبر/كانون الأول 2018 مقابل مليون دولار.

وليس من المعروف ما إذا كان السبب وراء رفض وودز هو الوضع السياسي للسعودية، أو إذا كان السبب هو أنَّه قرر الحد من السفر لمسافات طويلة بعد شكواه العديدة من آلام في ظهره.

ومع ذلك، لا شك في أن اسم اللاعب الأميركي كان سيتصدّر عناوين الصحف حال موافقته على العرض ، ويُمكن أن يُنظر إليه وإلى مُستشاريه على أنَّهم حُكماء – بقصد أو بدون – لتفادي رد الفعل العنيف لو أنَّه قرر القبول العرض، وبالتالي الإعلان عن أن تايغر وودز يقاطع البطولة السعودية.

تُعتبر الرياضة واحدة من الطرق التي تحاول بها السعودية إظهار صورة إيجابية ومفتوحة للعالم عن المملكة في ظل تمويل ولي العهد الأمير محمد بن سلمان العديد من الشراكات طويلة المدى، وإغراء ليس فقط لاعبي التنس والغولف، بل البرازيل والأرجنتين في بطولة كرة قدم الشهر الماضي.

اقتراح تصحيح
عربي بوست
السعوديات يتمردن على العباءة السوداء.. وضعن صورهن على الشبكات الاجتماعية مرتديات الزي التقليدي بالمقلوب
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
تايغر وودز يقاطع السعودية.. رفض أكبر مكافأة مالية تُعرض عليه على الإطلاق للعب الغولف!

قصص ذات صلة