أين سيحط آرسين فينغر الرحال مطلع 2019؟ ميلان وباريس سان جيرمان يتنافسان على إغراء الفرنسي المخضرم
الإثنين, 19 نوفمبر 2018

أين سيحط آرسين فينغر الرحال مطلع 2019؟ ميلان وباريس سان جيرمان يتنافسان على إغراء الفرنسي المخضرم

عربي بوست، مراد حاج

يبدو أن إعلان الفرنسي آرسين فينغر عودته إلى ميدان التدريب في مطلع عام 2019 القادم، دفع بالأندية الأوروبية الكبيرة للتحرك قصد الاستفادة من خدمات المدرب المخضرم، الذي رحل عن نادي آرسنال الإنكليزي في مايو/أيار الماضي، بعد شغله منصب المدير الفني للفريق اللندني لمدة 22 سنة كاملة.

وأفادت مجلة «France football» الفرنسية، صباح الثلاثاء 6 نوفمبر/تشرين الثاني، بأنّ نادي ميلان الإيطالي اقترب كثيرًا من الاتفاق مع آرسين فينغر لخلافة المدرب الحالي للفريق، الإيطالي جينارو غاتوزو الذي فقد ثقة إدارة «الروسينيري» بسبب تذبذب نتائج النادي المسجلة في الموسم الجاري.

ويحتل ميلان المركز الرابع في ترتيب مسابقة «الكالتشيو» بعد مرور 11 جولة، برصيد 21 نقطة، بفارق 10 نقاط كاملة عن يوفنتوس المتصدر.

وأوضحت ذات المجلة الفرنسية الشهيرة أنّ فينغر لن يحط رحاله بمدينة ميلانو للعمل كمدرب فقط، بل سيُكلّف بمهام موسعة داخل نادي ميلان حيث سيتعاون أيضاً مع المدير الرياضي للنادي، البرازيلي ليوناردو.

فينغر يصف خبر ميلان بـ «المزيف» ويُبقي على الإثارة

وعلى الرغم من نفيه الخبر ووصفه بـ «الإشاعة»، فإنّ آرسين فينغر أبقى الأمل قائماً بالنسبة لجماهير فريق ميلان.

ونقل موقع «footmercato» الفرنسي، الأربعاء 7 نوفمبر/تشرين الثاني، تصريح المدرب في رده على سؤال قناة «بي إن سبورت» القطرية التي يعمل بها كمحلل رياضي، قال فيه: «ميلان؟ كل ما يمكني قوله إنّها أخبار مزيفة.. فإذا كنت سأوقع في نادٍ ما سأخبركم بذلك، لا يمكنني التحكم في الإشاعات».

ويبدو هذا الرد دبلوماسياً نوعاً ما بحيث نفى فينغر التعاقد مع نادي ميلان، لكنه لم ينفِ الاتصالات مع النادي الإيطالي، إذ إنّ  تقرير «فرانس فوتبول» تحدث عن  مفاوضات وليس عن التوقيع الرسمي.

ولم ينفِ فينغر أيضاً ولم يشِر بتاتاً للأخبار التي تناقلتها الصحافة الفرنسية، الثلاثاء، عن سعي باريس سان جيرمان لتعيين فينغر في منصب المدير الرياضي للنادي خلفاً للإسباني أنتيرو هنريكي الذي لم يعد مرغوباً فيه من طرف إدارة فريق «بي إس جي».

وزعم موقع «Paris United» أنّ فينغر البالغ من العمر 69 عامًا، قد أبدى اهتماماً بالعرض الباريسي، خاصة بعدما تلقى مكالمة هاتفية من أمير دولة قطر، تميم بن حمد آل ثاني، صاحب شركة الاستثمار المالكة لنادي باريس سان جيرمان، وفي ظل أيضاً علاقة الصداقة التي تربط المدرب المخضرم مع رئيس نادي العاصمة الفرنسية، ناصر الخليفي.

مسيرة حافلة مع آرسنال الإنكليزي

وكان آرسين فينغر قد غادر الإدارة الفنية لنادي آرسنال الإنكليزي عند نهاية الموسم الماضي ( 2017- 2018) بعدما شغل المنصب منذ عام 1996، وقاد «الغانرز» للتتويج لعدد كبير من البطولات، حيث نال 3 ألقاب للدوري الإنكليزي الممتاز و7  ألقاب لكأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم  و6 كؤوس للدرع الخيرية (السوبر الإنكليزي)، لكنه فشل في منح النادي لقب دوري أبطال أوروبا (شامبينزليغ).

اقتراح تصحيح
عربي بوست، مراد حاج
رب ضارة نافعة.. اتحاد الكرة الإنكليزي يريد الاستفادة من «بريكسيت» للتخلص من فائض اللاعبين الأجانب، فمن المتضرر؟
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
أين سيحط آرسين فينغر الرحال مطلع 2019؟ ميلان وباريس سان جيرمان يتنافسان على إغراء الفرنسي المخضرم