العرب يصدمون صلاح في استفتاء «الأفضل».. هؤلاء فقط مَنْ منحوه أصواتهم، والجماهير كانت المنقذ
الأحد, 21 أكتوبر 2018

العرب يصدمون صلاح في استفتاء «الأفضل».. هؤلاء فقط مَنْ منحوه أصواتهم، والجماهير كانت المنقذ

عربي بوست

كشفت قوائم المصوتين التي أعلنها الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» عن مفاجأة صادمة لم يكن يتوقعها النجم المصري محمد صلاح ومحبوه، خلال منافسته على لقب جائزة أفضل لاعب في العالم .

معظم أصوات العرب لم تذهب لنجم فريق ليفربول، بل ومعظمهم لم يضعوه في الأساس بين المرشحين الثلاثة الذين قاموا باختيارهم، بينما لعبت الجماهير الدور الأكبر في وجود نجم ليفربول الإنكليزي بين الكبار.

وبحسب نتائج المصوتين، توج الكرواتي لوكا مودريتش في المركز الأول، بنسبة (29.05%)، وحل في الوصافة البرتغالي  كريستيانو رونالدو، بنسبة (19.08%)، وثالثاً جاء صلاح (11.23%)، وفي المركز الرابع، جاء الفرنسي كيليان مبابي بنسبة (10.52%)، وخلفه الأرجنتيني ليونيل ميسي (9.81%)، ثم الفرنسي غريزمان (6.69%)، وسابعاً جاء البلجيكي إيدين هازارد (5.65%)، يليه مواطنه كيفن دي بروين (3.54%)، ثم الفرنسي فاران (3.45%)، وعاشراً الإنكليزي هاري كين (0.98%).

5 قادة منتخبات عربية لم يختاروه

خرج محمد صلاح من حسابات 5 قادة للمنتخبات العربية، فقاصد محمد قائد منتخب العراق، ووليد الهيام قائد منتخب البحرين، وعبدة نجم قائد منتخب جزر القمر، وأحمد مبارك قائد عُمان، وعلي خصيف قائد منتخب الإمارات، أسقطوه  تماماً من حساباتهم.

هذا بعكس عمر السومة قائد المنتخب السوري ونظيره في المنتخب الفلسطيني عبداللطيف البهداري، وقائد المنتخب الموريتاني عبدول با، بالإضافة لقائد منتخب مصر عصام الحضري، الذين منحوا صلاح المركز الأول في التصويت.

وصوت قادة منتخبات الأردن ولبنان والسودان والمغرب والجزائر لصلاح في المركز الثاني، بينما اختاره أسامة هوساوي قائد المنتخب السعودي في المركز الثالث، ولم يصوت قادة 7 دول عربية هي تونس وجيبوتي والكويت وليبيا وقطر والصومال واليمن.

هذا في الوقت الذي فضل قادة منتخبات الكاميرون وجزر كايمان وتشاد والكونغو وجبل طارق وإيران ومنغوليا وأيرلندا الشمالية وسنغافورة والسويد، وزميلاه في ليفربول الهولندي فيرجيل فان دايك، والإستوني راجنار كلافان، منح صلاح المركز الأول في تصويتهم.

مدربان فقط للمنتخبات العربية اختارا صلاح

وكانت الصدمة على مستوى المدربين أشد وطأة، فلم يختر صلاح سوى المكسيكي أغيري مدرب منتخب مصر، والتشيكي ميروسلاف سكوب مدرب منتخب البحرين الذي سبق وأن قاد منتخب مصر للشباب في كأس العالم 2009 بالقاهرة.

بينما لم يختره مطلقاً 10 مدربين للمنتخبات العربية هي الجزائر وجزر القمر والعراق والأردن ولبنان وموريتانيا والمغرب وعمان والسعودية وسوريا.

وحل صلاح ثانياً في تصويت مدربي منتخبي السودان والإمارات، وجاء ثالثاً في خيارات مدرب منتخب فلسطين، فيما لم تقم دول تونس وجيبوتي والكويت وليبيا وقطر والصومال واليمن، بالتصويت مطلقاً.

وحاز صلاح على المركز الأول في تصويت مدربي منتخبات برمودا وأيسلندا والهند، وكذلك أليكس ماكليش المدير الفني لإسكتلندا، والذي سبق أن قاد نادي الزمالك المصري قبل عامين.

الإعلام أيضاً تجاهل صلاح

أصوات الإعلاميين في الدول العربية الذين شاركوا في التصويت، كذلك لم تنصف صلاح، فممثلو 11 دولة عربية لم يختاروه بين أصحاب المراكز الثلاثة الأولى وهم من دول تونس والسودان والصومال والسعودية وقطر وفلسطين والمغرب وموريتانيا والكويت والعراق والبحرين.

واختار ممثل ليبيا محمد صلاح في المركز الثاني، بينما وضعه ممثلو الإمارات وسوريا وعُمان والأردن وجزر القمر في المركز الثالث، ولم يضعه في المركز الأول سوى ممثلي مصر واليمن، ولم يصوت مطلقاً ممثلو الجزائر وجيبوتي ولبنان.

ونال صلاح المركز الأول في تصويت ممثلي دول جزر فيرجن البريطانية وجزر كايمان وغينيا الاستوائية وكوسوفو وليتوانيا وسويسرا وتركيا ووتوركس وكايكوس.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
العرب يصدمون صلاح في استفتاء «الأفضل».. هؤلاء فقط مَنْ منحوه أصواتهم، والجماهير كانت المنقذ