عموري كلّف الهلال أكثر من خاميس رودريغيز! كل ما تريد معرفته عن عمر عبد الرحمن
الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

عموري كلّف الهلال أكثر من خاميس رودريغيز! كل ما تريد معرفته عن عمر عبد الرحمن

عربي بوست

صفقة تاريخية

في صفقة تاريخية، انتقل «عموري»، أو عمر عبدالرحمن، نجم نادي العين الإماراتي إلى نادي الهلال السعودي لمدة موسم واحد، على سبيل الإعارة. هذه الصفقة دخلت التاريخ باعتبارها ثاني أغلى صفقة إعارة في التاريخ، بعد أن وصلت قيمة الصفقة إلى ما يقارب الـ14 مليون يورو، ولا تتجاوز قيمة هذه الصفقة سوى إعارة المهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغواين من يوفنتوس إلى ميلان، مقابل 18 مليون يورو. 

ويعد هذا الرقم كبيراً جداً مقارنة بأسعار الإعارات حول العالم، على سبيل المثال انتقل نجم المنتخب الكولومبي خاميس رودريغيز إلى بايرن ميونيخ على سبيل الإعارة، مقابل 5 ملايين دولار في الموسم الواحد.  

 

بهذه الصفقة يصبح «عموري» أغلى صفقة في تاريخ كرة القدم الخليجية. حيث حصل نادي العين على 45 مليون ريال سعودي، فيما حصد «عموري» 11 مليون ريال.

لكن مَن هو «عموري»؟

عمر عبدالرحمن (26 عاماً)، وُلد في الرياض لأسرة يمنية، عام 1991.

كان نادي الهلال السعودي أول من ينتبه لموهبة عبدالرحمن، ولعب في ناشئي الهلال بين عامي 2000 و2005. لتُعرَض عليه الجنسية السعودية، مع عدم توفيرها لعائلته، الأمر الذي دفعه للانتقال إلى الإمارات العربية المتحدة والانضمام إلى نادي العين، إذ تم توفير الجنسية الإماراتية لكامل أفراد عائلته. مع تبنّي موهبة إخوته محمد الذي يلعب في خط الوسط، وخالد الذي يشغل منصب الظهير الأيسر.

عموري مضى ليصنع العديد من الإنجازات مع العملاق الإماراتي منذ مشاركته الأولى بقميص الفريق الأول عام 2008 في عمر السابعة عشرة، إذ خاض إجمالاً 130 مباراة، مسجلاً 33 هدفاً، وصانعاً 56 أخرى، ليساهم في تتويج العين بلقب الدوري 4 مرات، بخلاف قيادته الفريق لنهائي دوري أبطال آسيا 2016.

دولياً يمتلك اللاعب 63 مباراة مع منتخب الإمارات، وكان فرداً مؤثراً في تتويجها بكأس الخليج 2013، وتحقيق المركز الثالث في كأس الأمم الآسيوية 2015.

إشادات عالمية

«أعتقد أنه يمكنه اللعب في أي دوري في أوروبا، كل شيء يقوم به يجعل الجمهور في حالة تأهب عندما تصل الكرة إلى قدميه، لأنك تتوقع أنه سيقوم بشيء رائع».

هذا ما قاله هنك تن كيت، المدير الفني السابق لأندية أياكس أمستردام وبرشلونة وتشيلسي، والذي يدرب الآن نادي الجزيرة الإماراتي.

خافيير أغيري، المدير الفني السابق لليابان والمكسيك وأتليتكو مدريد، والحالي لمنتخب مصر قال عن «ميسي العرب»: 

«عمر عبدالرحمن يمكنه اللعب في أي مكان في العالم».

صبري لموشي، لاعب خط الوسط السابق لإنتر ميلان وبارما، ومدرب نادي رين الفرنسي وصف عموري قائلاً:

«يضم العين، في رأيي أفضل لاعب في آسيا بكل تأكيد، إنه لاعب رائع بشكل لا يصدق، أنا أحبه كثيراً، وليس أنا فقط مَن يحبه، بل كل المديرين الفنيين يريدون لاعباً مثله». 

لماذا لم يلعب في أوروبا؟

خضع عموري لاختبار في نادي مانشستر سيتي الإنكليزي عام 2012، ويقول عن ذلك: «لقد كانت تجربة رائعة في حقيقة الأمر، فرصة التدريب مع أبطال إنكلترا لا تتاح للجميع».

وأضاف: «بمجرد أن رآني كولو توريه سألني: هل أنت لاعب منتخب الإمارات؟ وفوجئت بأنه يعرفني. وقال لي: أنت تملك مهارة وإمكانات كبيرة، وجئت إلى هنا من أجل توقيع عقد مع النادي. قلت له: إن شاء الله، أتمنى حدوث ذلك لو سارت الأمور على ما يرام».

لكن فشله في الحصول على تصريح للعمل في إنكلترا أدى إلى فشل الصفقة في نهاية الأمر، إضافة إلى ضعف المردود البدني لـ «عموري»، الذي يعتبر نقطة ضعفه الكبرى.

وفي 2012 أيضاً، قال عبدالرحمن إنه رفض عرضاً للعب لنادي بنفيكا البرتغالي على سبيل الإعارة، كما رفض خلال الصيف الماضي عرضاً من نادي نيس الفرنسي على سبيل الإعارة أيضاً.

وقال تشافي، قائد برشلونة السابق الذي يلعب موسمه الأخير في الدوري القطري: «من المهم بالنسبة له وللاعبين العرب ولبلده أن يلعب بالخارج في المستقبل، حتى تكون الإمارات قادرة على المنافسة. يمكن لعمر أن يتألق، وأن يُسهل على الآخرين السير على نفس المنوال».

الرابحون من الصفقة

الهلال

الفريق الهلالي أكبر الرابحين بعد التعاقد مع اللاعب الدولي الإماراتي، نظراً لما سيضيفه اللاعب إلى الفريق من إمكانات فنية مميزة في صناعة اللعب، وهو أكثر ما يميز المُلقب بـ «ميسي العرب». الأمر الآخر هو الخبرة الكبيرة التي يتمتع بها اللاعب الدولي في بطولة دوري أبطال آسيا، التي شارك بها كثيراً، وساعد فريقه السابق في الوصول إلى النهائي، كما أن «عموري» هو الأكثر حصولاً على لقب الأفضل خلال مباريات البطولة، وسيَمنح اللاعب زملاءه ثقة كبيرة وحلولاً مميزة في المواجهات الصعبة على الصعيدين المحلي والقاري.

الدوري السعودي

وصول اللاعب الدولي الإماراتي إلى الدوري السعودي خلال الموسم الحالي رفقة لاعبين كبار أمثال الدولي النيجيري أحمد موسى، الذي انضم لنادي النصر سيجعل البطولة أقوى فنياً بشكل كبير، مما يعود بالإيجاب على اللاعب السعودي، كما أن وجود عموري سيعمل على استقطاب فئات جماهيرية لمتابعة الدوري السعودي، مما يصبُّ في صالحها من الناحية التسويقية والجماهيرية.

المنتخب الإماراتي

يستعد المنتخب الإماراتي الأول لكرة القدم لخوض بطولة كأس آسيا 2019، التي تقام في يناير/كانون الثاني المقبل، وبالتأكيد سيصب وجود عموري بالدوري السعودي في صالح الأبيض، نظراً للاحتكاكات القوية التي تنتظره في السعودية، والتي ستبدأ سريعاً بمباراة كأس السوبر السعودي التي سيخوضها الهلال أمام الاتحاد، وكذلك خوض المباريات أمام عدد كبير من الجماهير، بعكس الدوري الإماراتي، مما سيؤهل اللاعب نفسياً للتعامل مع الضغوطات.  

الخاسرون من الصفقة

الدوري الإماراتي

سيخسر الدوري الإماراتي كثيراً برحيل نجم الفريق عمر عبدالرحمن، نظراً للقيمة التسويقية الكبيرة للاعب، ولن تقتصر الخسارة على هذا الأمر فقط، بل ستصل أيضاً إلى الخسارة الجماهيرية نظراً لشعبية اللاعب الكبيرة في منطقة الخليج العربي والشرق الأوسط ككل.

العين

الفريق العيناوي سيجني المال الكثير من رحيل عموري، ولكن على الجانب الآخر سيفتقد لاعباً مهماً جداً في الفريق، الذي لن يكون تعويضه أمراً سهلاً، خاصة أن الفريق مقبل على المشاركة في بطولة كأس العالم للأندية، التي ستقام في الإمارات، ديسمبر/كانون الأول المقبل، التي سيشارك فيها بصفته بطل الدوري الإماراتي في الموسم الماضي.

 

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
عموري كلّف الهلال أكثر من خاميس رودريغيز! كل ما تريد معرفته عن عمر عبد الرحمن