الخميس, 19 يوليو 2018

"يا فتية الكهف، هذا الانتصار لكم".. بول بوغبا يُهدي فوز فرنسا في نصف نهائي كأس العالم للناجين الصغار في تايلاند  

أهدى اللاعب بول بوغبا فوز المنتخب الفرنسي على نظيره البلجيكي في الدور نصف النهائي من بطولة كأس العالم لفريق كرة القدم الذي أُنقَذ من أحد الكهوف في تايلاند.

وبحسب ما نقلت صحيفة Mirror البريطانية، 10 يوليو/تموز 2018، فقد أنقذ 12 طفلاً، تتراوح أعمارهم بين 11 و17 عاماً، ومُدرّبهم الكروي في أعقاب عملية إنقاذ ضخمة، بعدما أمضوا 17 يوماً محاصرين تحت الأرض.

وبعد جهد دولي تعاوني، تم إخراج الفريق كاملاً ومُدرّبه إلى بر الأمان.

يقال إن جميع أعضاء الفريق في صحّة جيدة، بعدما كانوا يسترشدون طريقهم في الظلام والممرات المغمورة بالمياه نحو مصبّ الكهف.

وتمكّنت فرنسا من حجز مقعدها في المباراة النهائية ببطولة كأس العالم، والمقرر انعقادها يوم الأحد 15 يوليو/تموز 2018. وفيها، قد تواجه فرنسا إنكلترا، بعد فوزها على بلجيكا بنتيجة 1-0 يوم الثلاثاء.

وأهدى بوغبا -لاعب فريق مانشستر يونايتد، الذي أدّى دوراً جوهرياً في صفوف المنتخب الفرنسي في قلب خط الوسط– الفوز للفريق التايلاندي المعروف باسم «الخنازير البرّية».

وكتب بوغبا على حسابه بموقع إنستغرام، في تعليق مرافق لصور الشباب الـ12: «هذا الانتصار يذهب إلى أبطال اليوم، أحسنتم يا أولاد، أنتم أقوياء جداً».

وأضاف باللغة الفرنسية قائلاً: «مع الأولاد في تايلاند بعقلي ووجداني».

ويمكن القول إن بوغبا كان رجل المباراة خلال الفوز الفرنسي على بلجيكا.

وتمكّن اللاعب صامويل أومتيتي من أحراز الهدف الفرنسي والوحيد في المباراة، عبر كرة رأسية مستغلاً ركنية من اللاعب أنطوان جريزمان.

وسيواجه المنتخب الفرنسي إما إنكلترا أو كرواتيا في المباراة النهائية، وهو ما سيتحدد بعد المباراة الثانية في الدور نصف النهائي التي ستقام مساء الأربعاء.

وقال ديدييه ديشامب، المدير الفني للمنتخب الفرنسي، الذي قاد فريق بلاده إلى نهائيات كأس العالم عام 1998: «هذا أمرٌ استثنائي، أنا سعيد للغاية من أجل لاعبي مُنتخبي، لقد أظهرنا الشخصية والعقلية الصحيحة».

وأضاف مشيراً إلى هزيمة فريقه أمام البرتغال في باريس في نهائي كأس الأمم الأوروبية: «قبل عامين.. أتذكر ما حدث قبل عامين».

وتابع: «سنذهب إلى المباراة النهائية للفوز بها. فنحن لم نتجاوز نهائي 2016».


إقرأ أيضاً..

سمعة نيمار تضررت كثيراً بكأس العالم، لكن الأمر العجيب أنه قد لا يعلم حجم السخرية التي تلاحقه! ما الذي سيفعله بعد تشوه صورته بهذا الشكل

لماذا يتوجب على الفرنسيين شكر مبابي تحديداً؟ نجمٌ جديد يولد في روسيا

ديشان: لن نخسر نهائي كأس العالم كما فعلنا في البطولة الأوروبية

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
"يا فتية الكهف، هذا الانتصار لكم".. بول بوغبا يُهدي فوز فرنسا في نصف نهائي كأس العالم للناجين الصغار في تايلاند