من هو روبرت باورز منفذ هجوم المعبد اليهودي في الولايات المتحدة الذي قتل 11 شخصا
الجمعة, 16 نوفمبر 2018

انتقد ترمب ووصف المهاجرين بـ"الغزاة" وشكك في "المحرقة".. من هو «روبرت باور» منفذ هجوم المعبد اليهودي؟

عربي بوست

خلال الأشهر الأخيرة كان روبرت باورز المتهم بتنفيذ هجوم المعبد اليهودي في مدينة بيتسبرغ في ولاية بنسلفانيا في الولايات المتحدة ، يعبر عن غضبه من خلال نشر عبارات «عنصرية» على مواقع التواصل الاجتماعي، ويصف المهاجرين بـ»الغزاة»، ويقوم بنشر عبارات عنصرية، ويؤكد أن اليهود «كانوا أعداء للناس البيض».

وحسب تقرير لصحيفة «New York times» الأميركية، فإن السلطات قالت إن باورز (46 عاماً) قتل 11 شخصاً على الأقل في الكنيس وحوله، وكان يوم السبت، يوم ازدحام الكنيس، وكان هجوم المعبد اليهودي من أكثر الهجمات دموية على المجتمع اليهودي في تاريخ الولايات المتحدة.

عضو موقع خاص باليمين المتطرف والقوميين البيض في الولايات المتحدة

«إن أعمال روبرت باورز منفذ هجوم المعبد اليهودي تمثل أسوأ ما في الإنسانية»، قال سكوت دبليو برادي، المدعي العام للولايات المتحدة في المنطقة الغربية في ولاية بنسلفانيا» وأضاف أن العدالة في هذه الحالة ستكون سريعة وقاسية.»

ألقت الشرطة في الولايات المتحدة القبض على باورز، الذي كان يحمل 21 بندقية مسجلة باسمه، وفقاً لما ذكره النائب مايك دويل من ولاية بنسلفانيا.

وقال المسؤولون إنه لم يكن معروفاً لدى جهات تطبيق القانون قبل إطلاق النار، وأن البحث في قاعدة بيانات القضاء في بنسلفانيا يظهر فقط انتهاكاً مرورياً عام 2015 باسمه.

وتقول الصحيفة الأميركية إن باورز كان ينشط في موقع «Gab»، وهو منصة «مخصصة لحرية التعبير»، والتي تحظى بشعبية متزايدة بين نشطاء اليمين المتطرف والقوميين البيض، حسب الصحيفة.

 بعد فتح حساب عليها في يناير/كانون الثاني 2018، شارك في سلسلة من النظريات المعادية لليهود ونظريات المؤامرة. كان على غاب حيث وجد مجتمعاً متشابه التفكير، يعيد إرسال رسائل من أنصار النازيين.

نشر شعارات نازية وتشكيك في المحرقة

وكانت صورة الحساب الشعار النازي 1488 حيث يرمز الرقمان الأول والثاني لشعار التفوق الأبيض «14 كلمة» في ما يرمز الرقمان الثالث والرابع لتحية هتلر حيث أن حرف H هو الأعلى في الأبجدية اللاتينية.

ومن بين مشاركاته الأخيرة صورة فرن مثل ذلك الذي كان يستخدم في معسكرات اعتقال النازي لإحراق اليهود وكتب تعليق «فلنجعل درجة حرارة الأفران 1488 فهرنهيت ثانية».

وفي مشاركة أخرى اعتبر مقولة مقتل 6 ملايين يهودي على يد النازي بين نظريات المؤامرة المفبركة.

كما أعرب منفذ هجوم المعبد اليهودي عن تأييده لنظرية مؤامرة تقول إن رئيس الولايات المتحدة دونالد ترمب وضع خطة سرية لاعتقال شخص مشهور أو من النخبة السياسية بتهمة الاعتداء على الأطفال.

هكذا كان ينظر منفذ هجوم المعبد اليهودي للرئيس دونالد ترمب

عاش باورز منفد هجوم المعبد اليهودي ، على بعد 25 دقيقة جنوب الكنيس في مجمع سكني من الطوب في شارع مسدود، حيث كثيراً ما شوهد تدخين السجائر خارجها.

وقالت إحدى الجيران إنها لم تستطع أن تتذكر رؤيته يتحدث إلى أي شخص، خلال السنتين اللتين عاشتهما هناك.

وكان باورز قد انتقد رئيس الولايات المتحدة دونالد ترمب في مشاركات سابقة، وانتقد شعاره «اجعلوا أميركا عظيمة ثانية»، كما انتقد الطائفة اليهودية.

وكتب يقول: «إن ترمب أممي وليس قومياً، وللعلم أنا لم أصوت له ولم أرتد أو حتى ألمس القبعة المكتوب عليها الشعار.»

ازداد شعبية «Gab» بين أولئك الذين لا تحظى آراؤهم بالترحيب على منصات التواصل الاجتماعي الأخرى. وقد نبعت من مزاعم التحيز ضد التحفظ من قبل فيسبوك وتويتر وتشتهر بإرشادات المستخدم المحدودة .

وأكدت الشركة أن الاسم الموجود على الحساب يتطابق مع اسم المسلح المزعوم. حجبت حسابه، وأصدرت بياناً قالت فيه إنها تتعاون مع سلطات إنفاذ القانون. وجاء في البيان: «يتنصل Gab بشكل لا لبس فيه ويدين جميع أعمال الإرهاب والعنف».

اقتراح تصحيح
عربي بوست
هل تتذكرون الباحث الذي اختُطف وكتبوا على ظهره بالسكين وأحرقوا لسانه؟ روايته «كاذبة»، والأمن الأردني يكشف التفاصيل
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
انتقد ترمب ووصف المهاجرين بـ"الغزاة" وشكك في "المحرقة".. من هو «روبرت باور» منفذ هجوم المعبد اليهودي؟