طائرة أميركية تغيِّر مسارها وتلغي رحلتها بسبب رسالة تهديد في مرحاضها
الخميس, 16 أغسطس 2018

طائرة أميركية تغيِّر مسارها وتلغي رحلتها بسبب رسالة تهديد في مرحاضها

قالت الشرطة الإيرلندية إن طائرة تابعة لشركة يونايتد إيرلاينز الأميركية للطيران، قادمة من العاصمة الإيطالية روما إلى مدينة شيكاغو الأميركية، حوَّلت مسارها إلى مطار شانون في إيرلندا بعد اكتشاف «رسالة» على متنها.

وقال مصدر مطلع على التحقيق، إن الرسالة أشارت إلى وجود قنبلة على الطائرة.

وقال جيم مولوي، وهو ممثل لشرطة إيرلندية، إن الركاب البالغ عددهم 207 وأفراد الطاقم وعددهم 11، نزلوا من الطائرة وهي من طراز بوينغ 330-767، في مطار شانون الساعة 2:15 مساء (13.15 بتوقيت غرينتش).

وأضاف في بيان أرسله بالبريد الإلكتروني، أن ركاب الرحلة «يو إيه 971» يخضعون للتفتيش. ولم يدلِ بأي تفاصيل عن طبيعة التهديد.

وذكرت شركة يونايتد إيرلاينز في بيان، أن «مخاوف أمنية محتملة» كانت وراء هبوط الطائرة، دون مزيد من التعليق.

وقالت الشركة: «بعد تقييم الموقف، قرر طاقم الطائرة تحويل مسارها إلى أقرب مطار متاح». وقالت: «ستُجرى عمليات فحص أمني إضافية على كل العملاء والحقائب».

وأضافت الشركة على تويتر، أن رحلة الإثنين 11 يونيو/حزيران 2018، أُلغيت وسيغادر الركاب إلى شيكاغو الثلاثاء 12 يونيو/حزيران 2018.

وأبلغ مصدر حكومي أميركي على صلة بالتحقيق، أن الإدارة الأميركية على علم بالواقعة، وتحاول التأكد مما إذا كان وراء هذا التهديد أي نية للعنف.

وأضاف المصدر أنه يجري تحليل الخط المكتوب به هذه الرسالة ومضاهاته بخطوط أخرى كُتبت بها رسائل تهديد سابقة، يُعثر عليها من حين لآخر على متن الرحلات الجوية.

وذكرت صحيفة إيرش تايمز أن الشرطة تأخذ نماذج لكتابات بخط اليد للركاب. وأضافت أن رسالة التهديد عُثر عليها في مرحاض الطائرة، دون الإشارة إلى مصدر هذه المعلومة.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
طائرة أميركية تغيِّر مسارها وتلغي رحلتها بسبب رسالة تهديد في مرحاضها