ترمب يبحث عن "الخونة" داخل البيت الأبيض.. يعملون ضمن فريقه ويحرجونه دائماً
السبت, 15 ديسمبر 2018

ترمب يبحث عن "الخونة" داخل البيت الأبيض.. يعملون ضمن فريقه ويحرجونه دائماً

عربي بوست، أ ف ب

وجَّه الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الإثنين 14 مايو/أيار، تحذيراً صارمَ اللهجة إلى المسؤولين من ضمن فريقه، عن التسريبات إلى الإعلام.

وكتب ترمب في تغريدة أن «التسريبات المزعومة من البيت الأبيض هي مجرد تضخيم مبالغ به من قبل الإعلام الكاذب، لجعلنا نبدو في أسوأ صورة ممكنة»، قبل أن يُقر بأن التسريبات تحصل بالفعل.

ومضى يقول «ومع ذلك، المسؤولون عن التسريبات خونة وجبناء، وسنعرف مَن هم».

ويبدو أن غضب ترمب مرتبط بالجدل الشديد الذي أثارته تصريحات لكيلي سادلر، عضو فريق الإعلام في البيت الأبيض، حول السيناتور الجمهوري جون ماكين، المصاب بسرطان في المخ.

وكانت تقارير نقلت أن سادلر قالت خلال اجتماع داخلي، إن معارضة ماكين لتثبيت مرشحة ترمب لرئاسة وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية «سي آي إيه»، ليست «بالأمر المهم»، لأنه «سيموت بأي حال».

وكان ماكين (81 عاماً) تعرَّض للتعذيب عندما كان أسيراً خلال حرب فيتنام.

ووسط تصاعد الغضب في صفوف الحزبين، رفض البيت الابيض تقديم اعتذار أو الاعتراف بأن التعليق الذي نسبته وسائل إعلام أميركية إلى سادلر صدر في الأساس.

واكتفى البيت الأبيض بالقول، إنه تم التعامل مع المسألة داخلياً.

 

 

اقتراح تصحيح
عربي بوست، أ ف ب
ترامب لم يلتزم الصمت عقب قرار القضاء إلزام البيت الأبيض بإعادة تصريح مراسل CNN
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
ترمب يبحث عن "الخونة" داخل البيت الأبيض.. يعملون ضمن فريقه ويحرجونه دائماً