مذكرة توقيف من «وزراء الداخلية العرب» لفلسطيني مقرب من دحلان يقيم بمصر منذ 11 عاماً
الإثنين, 10 ديسمبر 2018

مذكرة توقيف من «وزراء الداخلية العرب» لفلسطيني مقرب من دحلان يقيم بمصر منذ 11 عاماً

عربي بوست، الأناضول

أصدرت إدارة تابعة لمجلس وزراء الداخلية العرب مذكرة توقيف بحق فلسطيني مقرَّب من القيادي المفصول من حركة فتح، محمد دحلان.

وقالت النيابة الفلسطينية، الخميس 6 ديسمبر/كانون الأول 2018  في بيان لها، إنها تلقت مذكرة من إدارة الملاحقة والبيانات التابعة لمجلس وزراء الداخلية العرب، بالبحث والقبض على الهارب من أحكام بالسجن رشيد أبوشباك.

وأبوشباك أحد أبرز القيادات الفلسطينية الأمنية المقربة من «دحلان»، ويقيم في مصر منذ عام 2007 ومطلوب تسليمه للسلطة الفلسطينية.

رشيد أبو شباك مدير الأمن الوقائي بغزة عام 2007

وأصدرت محكمة الفساد الفلسطينية في عام 2013 حكماً بسجنه 15 عاماً، وغرامة مالية 930.496 ألف دولار، بعد إدانته بالفساد.

وشغل «أبو شباك» منصبَي مدير الأمن الوقائي في قطاع غزة، ومدير الأمن الداخلي حتى عام 2007.

اتهمته لجنة مكافحة الفساد في السلطة الفلسطينية باختلاس مليون دولار، واعترف بذلك واستطاع إرجاع مبلغ 150 ألف دولار، وتمكّن من الهرب من رام الله إلى بلجيكا؛ حيث طلب اللجوء السياسي بعد عجزه عن إرجاع المبلغ المالي الذي أقر باختلاسه.

يشار إلى أن دحلان، المقيم حالياً في الإمارات، فُصل من حركة فتح منتصف عام 2011، وذلك بسبب اتهام أجهزة الحركة له «بالمس بالأمن القومي الفلسطيني والثراء الفاحش والتآمر».  

وتأسس مجلس وزراء الداخلية العرب 1980 لرسم السياسة العامة التي من شأنها تطوير العمل العربي المشترك، في مجال الأمن الداخلي، وإقرار الخطط الأمنية العربية المشتركة، لتنفيذ هذه السياسة، ودعم الأجهزة الأمنية العربية ذات الإمكانيات المحدودة.

 

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
مذكرة توقيف من «وزراء الداخلية العرب» لفلسطيني مقرب من دحلان يقيم بمصر منذ 11 عاماً