إنتقد السيسي الثورات العربية ومآلات الأوضاع في مصر وقال إن الحفاظ على الدول الوطنية أمر صعب
الأربعاء, 21 نوفمبر 2018

السيسي يحذر من التغيير، ويقول إنه يجلب «الأشرار».. الرئيس المصري في مؤتمر الشباب: مصر كانت ستضيع ومصيركم البحر أو الصحراء!

عربي بوست

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن الحفاظ على الدول الوطنية في ظل ما تعيشه المنطقة من صراعات وحروب، أمر صعب للغاية، وذلك في إطار حديثه عن الثورات العربية وتأثيرها على الأوضاع في مصر ، حسب تصوره

ونقلت صحيفة الوطن المصرية عن السيسي قوله خلال كلمته في فعاليات جلسة «ما بعد الحروب والنزاعات: آليات بناء المجتمعات والدول»، ضمن فعاليات النسخة الثانية من منتدى شباب العالم المقام بشرم الشيخ: «كل يوم بنعيش في مرار ومعاناة لأجل ما نحافظ على بلدنا وعلى مصير 100 مليون مصري».

وتابع: «دكتور غسان سلامة بيقول إن ليبيا بتقدر تاخد دولارات من مصادرها البترولية، إحنا في مصر معندناش يا دكتور، كانت هتخرب وتضيع ومترجعش تاني، وملايين المصريين كانوا هيهاجروا في أوروبا أو يضيعوا في البحار والصحراء».

وحذر الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، من ارتكاب «انتحار قومي» عبر تنفيذ تغييرات غير مدروسة في البلاد، معتبراً أن الفراغ الذي يمكن أن يأتي بعد ذلك قد يفتح أبواب الجحيم على مصر.

وقال السيسي، في كلمة ألقاها خلال فعاليات جلسة «ما بعد الحروب والنزاعات: آليات بناء المجتمعات والدول»، في إطار منتدى شباب العالم: «مش هتكلم عن التكلفة المالية، لكن عاوز أقول يا ترى الطفل اللي قعد في معسكر لاجئين هتطلع شخصيته عاملة إيه؟».

وتابع الرئيس المصري: «التحرك غير المدروس مش مؤامرة، في تغيير واقعنا من خلال هذا التحرك، وإحنا بنعمل التحرك بنفتح أبواب الجحيم على بلادنا، لأننا كنا بلد من البلاد المرشحة أنها تبقى كده».

وأشار السيسي، إلى أن الشعوب التي تسعى إلى التغيير لا تدرك الفراغ الذى سينتج عن ذلك ويعج بالأشرار، موضحاً: «الحكاية أنهم أرادوا التغيير بس ماكنوش يعرفوا إنه لما بيغيروا بيعملوا فراغ ضخم وكبير.. هذا الفراغ ده لا يملأ إلا بالأشرار حتى لو كان الحكام اللي قبل كدا مش جيدين.. أيوه.. محدش هيقول لكم الكلام ده خالص.. أوعوا من الشعارات والكلام المعسول الذي يفضي بكم إلى الضياع».

وانطلقت فعاليات منتدى شباب العالم في نسخته الثانية بمدينة شرم الشيخ، أمس، بجلسة افتتاحية بمشاركة ما يزيد على 5 آلاف شاب وفتاة من مختلف دول العالم ممثلين لـ160 دولة حول العالم، وذلك برعاية وحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، على أن يُستكمل باقي الجلسات حتى الثلاثاء 6 نوفمبر 2018.

وتتضمن فعاليات المنتدى، لأول مرة، تجربة فريدة من نوعها بافتتاح مسرح شباب العالم ليكون ملتقى شبابياً للفنون من مختلف دول العالم، وتستمر عروضه على مدار 3 أيام، إضافة إلى انطلاق راديو شباب العالم، تحت شعار «لنكسر حاجز الصمت»؛ بهدف الاستفادة من التنوع الفريد والثقافات المختلفة عبر تقديم عدة برامج شبابية.

وضمّ جدول الجلسات -وفق ما أعلن عنه الموقع الرسمي للمنتدى- نحو 30 جلسة تتمثل في 18 محوراً، إلى جانب محاكاة القمة العربية الإفريقية، إضافة إلى حفلتي الافتتاح والختام، وورش العمل التي تسبق عقد المنتدى.

اقتراح تصحيح
عربي بوست
الأزهر والأوقاف يختلفان على «تجديد الخطاب الديني» في "المولد النبوي".. والسيسي: المشكلة في سلوكيات المسلمين
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
السيسي يحذر من التغيير، ويقول إنه يجلب «الأشرار».. الرئيس المصري في مؤتمر الشباب: مصر كانت ستضيع ومصيركم البحر أو الصحراء!