الأمن اللبناني يلقي القبض على سوريين بتهمة قتل المذيع البريطاني الشهير
الأربعاء, 12 ديسمبر 2018

القبض على شابين من جنسية عربية بتهمة قتل المذيع البريطاني الشهير عافين فورد بلبنان.. عُثر في منزلهما على كل متعلقاته

عربي بوست، أ ف ب

ألقت الأجهزة الأمنية اللبنانية، الخميس 29 نوفمبر/تشرين الثاني 2018، على شابين سوريين يُشتبه في قتلهما المذيع البريطاني غافين فورد، مقدم أحد أبرز البرامج الإذاعية الشهيرة بلبنان، وفق ما أفادت به قوى الأمن الداخلي في بيان.

وعُثر، الثلاثاء 27 نوفمبر/تشرين الثاني 2018، على جثة فورد (53 عاماً)، بشقته في بلدة بيت مري شمال شرقي بيروت. وهو يعمل منذ التسعينيات بإذاعة «راديو وان» الناطقة بالإنكليزية، ويُعرف بتقديمه برنامج «غافين فورد إن ذي مورنينغ» الصباحي.

وذكرت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي في بيان، أنه تمّ توقيف شابين من الجنسية السورية، أحدهما مواليد عام 1991 والثاني مواليد عام 1995.

وأضافت المديرية في بيانها: «بالتحقيق معهما، اعترفا بارتكابهما جريمة القتل، وأنهما حضرا ظهر يوم الإثنين (26 نوفمبر/تشرين الثاني 2018)، إلى منزل المغدور بهدف السرقة، وأقدما على خنقه وضربه بآلة حادة إلى أن فقد وعيه، وغادرا المكان على متن سيارته».

وعثرت القوى الأمنية في مكان إقامتهما بمحلة النبعة في ضاحية بيروت الشمالية، على «قسم من المسروقات (..)، وعلى الهاتف الخلوي للضحية ومفاتيح سيارته، وأوراقها الثبوتية».

وأثار خبر مقتل فورد ردود فعل واسعة من مستمعيه، الذين نعوه بحزن وتأثر على شبكات التواصل الاجتماعي، وهو الذي احتفل بعيد ميلاده الأحد 25 نوفمبر/تشرين الثاني 2018.

وعبَّر السفير البريطاني لدى لبنان، كريس رامبلينغ، الثلاثاء 27 نوفمبر/تشرين الثاني 2018، عن «صدمته وحزنه العميق» إزاء وفاة فورد.

وفي ديسمبر/كانون الأول عام 2017، قُتلت المواطنة البريطانية ريبيكا دايكس، التي كانت تعمل بسفارة بلادها في بيروت. وأوقفت القوى الأمنية سائق سيارة الأجرة التي كانت تقلُّها، وقد اعترف لاحقاً بخنقها بعدما حاول اغتصابها.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
القبض على شابين من جنسية عربية بتهمة قتل المذيع البريطاني الشهير عافين فورد بلبنان.. عُثر في منزلهما على كل متعلقاته

قصص ذات صلة