تحالف مرتقب بين «العدالة والتنمية» و«الحركة القومية» في الانتخابات المحلية المقبلة.. ما الذي يعنيه ذلك؟
الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

تحالف مرتقب بين «العدالة والتنمية» و«الحركة القومية» في الانتخابات المحلية المقبلة.. ما الذي يعنيه ذلك؟

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، صباح الجمعة 14 سبتمبر/أيلول 2018، عن احتمال تكرار التحالف بين حزبه وحزب الحركة القومية في الانتخابات المحلية المقبلة.

وفي خطاب أمام مسؤولين من حزب العدالة والتنمية بأنقرة، كشف أردوغان عن مفاوضات من المزمع انطلاقها مع حزب الحركة القومية؛ لبحث تحالف الحزبين في الانتخابات المحلية التي ستُعقد في مارس/آذار 2019.

ورأى الباحث السياسي جلال سلمي، في حديث لـ»عربي بوست»، أن هذا التحالف قد يقوم على أساس تبادل الأصوات بين الحزبين، في مناطق قد تكون شعبية إحداها فيها أكثر من شعبية الأخرى.

ورأى الأكاديمي التركي في جامعة أناضولو، مصطفى ألتون أوغلو، أنّ التحالف بين «العدالة والتنمية» و»الحركة القومية» سيكون لمصلحة كليهما، وخاصة في مناطق وسط الأناضول وبحر مرمرة والبحر الأسود، وأنّ شعبية حزب العدالة ستزيد في مدينة أنقرة بدعم «الحركة القومية».

وتُعقد الانتخابات في يوم الأحد 31 مارس/آذار 2019، أو قبله، لانتخاب رؤساء بلدية لـ30 مدينة كبرى و1351 منطقة، بالإضافة إلى 1251 عضو مجلس ولاية و20 ألفاً و500 عضو مجلس بلدية.

مؤيدو حزب الحركة القومية أيدوا تحالفه مع حزب العدالة والتنمية في الانتخابات الأخيرة

تحالف مختلف عن سابقه

دخل حزبا «العدالة والتنمية» و»الحركة القومية» الانتخابات البرلمانية، في 24 يونيو/حزيران 2018، في تحالف يهدف أساساً إلى ضمان وصول حزب الحركة القومية إلى البرلمان.

وذلك بموجب تعديلات على قانون الانتخابات، مُرِّرَت باستفتاء دستوري في 15 مارس/آذار 2018، أعفت الأحزاب من شرط الحصول على 10% من الأصوات لدخول البرلمان، على أن يكون حصول التحالف عليها كافياً.

ولكن هدف التحالف الجديد مختلف؛ لعدم وجود عتبة قانونية ينبغي للأحزاب اجتيازها في الانتخابات المحلية، حيث يرأس كل حزبٍ البلديةَ التي يحوز فيها غالبية الأصوات.

وفي هذا السياق، أشار سلمي إلى أن التحالف قد يقوم على خبرة حزب العدالة والتنمية على صعيد الخدمات مقارنة بأحزاب أخرى، الأمر الذي قد يفتح الطريق لتعاون بين بلديات «الحركة القومية» والحكومة التركية بعد الانتخابات.

ولمّح رئيس حزب الحركة القومية، دولت بهتشلي، في تصريح له الأسبوع الماضي، إلى احتمال تكرار التحالف السابق مع «العدالة والتنمية» في الانتخابات المقبلة، مؤكداً أنّ حزبه يرغب في الحفاظ على المكاسب التي حقّقها بالانتخابات السابقة.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
تحالف مرتقب بين «العدالة والتنمية» و«الحركة القومية» في الانتخابات المحلية المقبلة.. ما الذي يعنيه ذلك؟

قصص ذات صلة