نُفذت وصيته الأولى بعد 60 عاماً من كتابتها، والثانية بعد موته بيومين!.. قصة الجثة التي تحضر الاجتماعات منذ 180 عاماً
الجمعة, 21 سبتمبر 2018

نُفذت وصيته الأولى بعد 60 عاماً من كتابتها، والثانية بعد موته بيومين!.. قصة الجثة التي تحضر الاجتماعات منذ 180 عاماً

يعتبر جيرمي بنثام واحداً من أهم الفلاسفة الإنكليز حيث يصنف كمؤسس للعديد من النظريات الأخلاقية، كما يتجه كثيرون لتلقيبه بالأب الروحي للنظرية النفعية المعاصرة. إضافة لكل ذلك، امتهن جيرمي بنثام المحاماة ليدون التاريخ اسمه ضمن قائمة أشهر المحامين في تاريخ البشرية.

فضلاً عن ذلك قدّم هذا الرجل مقترحات جريئة لإدخال عدد من الإصلاحات على المجتمع الإنكليزي في سعي منه لدعم الطابع الإنساني حيث اقترح إجهاض العبودية وإلغاء عقوبة الإعدام والتعذيب وفصل الدين عن السياسة وسن قوانين جديدة تضمن حرية التعبير عن الرأي وتساوي بين الرجل والمرأة كما ناضل بنثام خلال مسيرته دفاعاً عن فكرة حقوق الحيوان.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
نُفذت وصيته الأولى بعد 60 عاماً من كتابتها، والثانية بعد موته بيومين!.. قصة الجثة التي تحضر الاجتماعات منذ 180 عاماً

قصص ذات صلة