مستشهداً بآيات قرآنية.. صحافي إسرائيلي يطالب بـ "قصف رقبة" بشار الأسد ثأراً لدوما
الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

مستشهداً بآيات قرآنية.. صحافي إسرائيلي يطالب بـ "قصف رقبة" بشار الأسد ثأراً لدوما

عربي بوست

دعا الصحافي والباحث الإسرائيلي ايدي كوهين، حكومته إلى اغتيال الرئيس السوري بشار الأسد في أقرب وقت ممكن، على خلفية الهجوم الكيماوي الذي شنّه النظام السوري على دوما – آخر معاقل المعارضة في الغوطة الشرقية لدمشق – مساء السبت 7 أبريل/نيسان 2018.

وقال إيدي كوهين في سلسلة تغريدات عبر حسابه على تويتر في 8 أبريل/نيسان 2018، «أطالب حكومتي حكومة إسرائيل باغتيال المجرم بشار الأسد في أقرب وقت ممكن. عار على العرب وعلى الجامعة العربية التي تسمح قتل الأبرياء العزل. شاطرين بس لما يموتوا فلسطينيين ..عار على الأمة العربية».

وهاجم كوهين الحكام العرب واتهمهم بأنهم ظاهرة صوتية قائلاً، «الحكام العرب ظاهرة صوتية فقط ينبحون عندما يكون الدم فلسطيني ويخرسون عندما المسلم يقتل مسلماً.. يعني ليش حلال على الأسد وحرام على إسرائيل؟»

وتساءل الإعلامي الإسرائيلي عن سبب عدم تقدم الكويت – العضو في مجلس الأمن – بشكوى بسبب مجازر بشار الأسد على غرار ما فعلته قبل أسبوع بخصوص الملف الفلسطيني، واتهم الزعماء العرب بأنهم ظواهر صوتية.

ورغم اتهام الإعلامي الإسرائيلي بشار الأسد بأنه خط الدفاع الأول لحدود إسرائيل، وبأن والده باع الجولان لهم بصك رسمي وشرعي، فإنه طالب بقصف «رقبته» فوراً وبيعه بصفقة مع روسيا، وذلك بسبب كون الإسرائيليين «إنسانيين» وبشار «مجرم وخطير».

ودعا كوهين الله قائلاً، «اللهم احشر كل محب ومؤيد لبشار الجحش قاتل الأطفال والمدنيين والمسالمين معه في نار لظى وجهنم وأولهم صهره عبد الحميد عباس دشتي، حتى يذوقوا عذاب السَّعير بما كانوا يفترون «ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار».. انتظروا إنا معكم منتظرون»..

من هو إيدي كوهين؟

هو صحفي وباحث، ومحاضر في جامعة بار إيلان الإسرائيلية، يتحدث العربية بطلاقة، وهو ضيف دائم على عدد من القنوات العربية الدولية، مثل BBC عربي، وقناة «الجزيرة«، و»روسيا اليوم«.

كما يُعرف عن كوهين الكثير من المواقف المثيرة للجدل، مثل إعلانه دعم قيام دولة كردية شمال العراق، وقوله إن إسرائيل ستتدخل لحماية هذه الدولة الوليدة، ومطالبته الكرد بعدم الإنصات لتركيا أو العرب.

وفي تصريحات مثيرة سابقة أيضاً، قال كوهين إن العرب استفاقوا فجأة من سباتهم العميق، واكتشفوا أن إيران هي التهديد الأكبر عليهم وليست إسرائيل.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
مستشهداً بآيات قرآنية.. صحافي إسرائيلي يطالب بـ "قصف رقبة" بشار الأسد ثأراً لدوما