أنا نسوي، وذكر، وسعودي
السبت, 15 ديسمبر 2018

أنا نسوي، وذكر، وسعودي

أَهناك شيء يدعو إلى الاستغراب؟ قد يرى بعضُهم أنها محاولة سخيفة، لكنها فعّالة للتقرب من النساء، أو خنوثة وقلة رجولة، أو حتى تقليد للغرب، وركوب للموجة، وهذا ما عشته أنا منذ عام 2015.

 

مقالات الرأي المنشورة في عربي بوست لا تعبر عن عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
أنا نسوي، وذكر، وسعودي