بلا نفاق أو تطبيل.. إليك أفضل 5 طرق لتثير إعجاب مديرك في العمل - نيكول رولندر
الأحد, 18 نوفمبر 2018

بلا نفاق أو تطبيل.. إليك أفضل 5 طرق لتثير إعجاب مديرك في العمل

 

في مرحلةٍ مبكرةٍ من مسيرتي المهنية في مجال النشر، وحين كنت أعمل مساعدةً لرئيس التحرير، وعضوةً في فريق التحرير، ومحررة مشاريع خاصةٍ، ثم مديرة تحريرٍ بعد ذلك، كنت دائماً أحاول قراءة عقل مديريَّ. كيف يمكنني أن أثير إعجابهم؟ كيف أضمن منحي علاوة؟

انقلبت الطاولة منذ 10 سنواتٍ، حين كُلفت بدور مدير تنفيذي، لأصبح مديرةً للكثير من الأشخاص.

وإليك خمسة أشياء تعلمتها وتستطيع فعلها لتثير إعجاب مديرك حقاً، وتتميز عن بقية أعضاء الفريق.

1- ابقَ مطلعاً على كل المهام التي تعمل عليها

قد يبدو هذا أمراً بسيطاً للغاية ولا يحتاج لمجهود ذهني، لكنني لا أستطيع أن أخبرك عدد المرات التي كلفت فيها موظفاً بمهمةٍ وتابعته بعد أسبوعٍ لأسمع منه «لقد نسيت كلياً تنفيذها. أنا لم أدونها».

باعتباري مديرة تنفيذية لعدة أقسام والكثير من الموظفين، فإنَّ هذا هو آخر ما أود سماعه. في كل مرةٍ تجتمع فيها بمديرك أو تُعطى تكليفاً دوِّنه في أجندتك مع توضيح موعد تسليمه، خاصةً إن كان يتألف من أجزاء متعددةٍ. بهذا ستكون جاهزاً حين يسألك مديرك عن تقريرٍ بالمستجدات.

بل الأفضل من هذا، هو أن تزود مديرك بتقرير بشأن المستجدات قبل أن يطلبه منك. لطالما أثار الموظفون الذين يفعلون ذلك إعجابي!

 

2- كن متجاوباً

لا شيء أسوأ لمدير من أن يرسل لموظفه بريداً إلكترونياً، أو أن يترك له رسالةً صوتيةً، دون أن يأتيه ردٌّ. ولا يسعني أن أخبرك كم مرةً تأخر فيها الموظفون في الرد على رسائلي لساعاتٍ.

بالنسبة إلي باعتباري مديرة تنفيذية (ومالكة أعمالٍ حالياً) أُصرّ دائماً على المواظبة على الردّ على كل من يتواصل معي، ولو حتى بردٍّ بسيط مثل «مرحباً، تلقيت رسالتك. سأرد عليك بهذا الشأن بعد استراحة الغداء مباشرةً».

أن تكون متجاوباً هو أمرٌ يجعلك عضواً في الفريق يمكن الاعتماد عليه.

 

3- مارِس عملَك بذكاءٍ بدلاً من قضاء ساعات أطول لإنهائه

لعلك سمعت هذه النصيحة التقليدية المتعلقة بالعمل من قبل، لكنها حقيقية بالفعل. مديرك لا يهتم بعدد الساعات التي تعملها، وإنما بالعناية التي توليها لتنفيذ مشروع ما.

أحد مديريَّ القدامى أعطاني مرةً تعليقاً رائعاً. قال لي: «أنت تتعجلين الأشياء لاعتقادك أنك كلما نفّذت المشروع بأسرع ما يمكن سيثير ذلك إعجابي، لكنك ستثيرين إعجابي أكثر إن تأنيتِ وفكرتِ في كل الاحتمالات الممكنة لهذا المشروع، ثم أتيت بخطةٍ مبدعةٍ مدروسةٍ بعناية لنناقشها معاً».

خصِّص وقتاً للتفكير في المشروع، ذلك الوقت المبذول مسبقاً سيوفر عليك الكثير من العمل لاحقاً.

الأمر الذي يجعلك تحصل على ترقية ليس عدد الساعات التي تقضيها في العمل، وإنما المنتج الذكي الذي يخرج في النهاية.

 

4- لا تشارك كل شيءٍ مع مديرك

إننا معتادون على الهرع إلى موقع فيسبوك لنكتب قائلين: «يا إلهي، لقد كان ذلك أسوأ يوم مررت به»، أو أن نتشارك الكثير من التفاصيل الشخصية المتعلقة بحياتنا. للأسف يبالغ الكثير من الموظفين في مشاركة التفاصيل مع مديريهم أو زملائهم في العمل.

لا بأس بالحديث عن هواياتك الغريبة (مثل صيد الأشباح، أو التخييم في البرية)، لكن إن كنت تمر مراراً بتجربة غثيان ما بعد الإفراط في الشرب، فتلك ليست القصة التي تود مشاركتها، حتى إنني أذكر أنَّ موظفةً كانت تحكي لي كيف تقيأت من شدة ما كانت ليلتها السابقة صاخبةً!

لكل فردٍّ منا ما يدور في حياته الشخصية، لكنك تحتاج لانتقاء ما تشاركه مع مديرك. إن كنت ستتأخر عن عملك حافظ على أن يكون مبررك بسيطاً قدر الإمكان. قل مثلاً: «كنت أختبر مشكلة مع السيارة هذا الصباح». هذا أفضل من أن تحكي له كيف أنَّ نقودك نفدت، وسيارتك خلت من البنزين.

هل ما توشك على أن ترويه أمرٌ تحب أن يُحكى مراراً أمام الشركة بأكملها؟ إن لم يكن، فلا تذكره إذاً.

 

5- كن مبدعاً

أكثر الموظفين الذين أثاروا إعجابي هم أولئك الذين كانوا سبّاقين في رؤاهم. يدرسون المشاريع التي يعملون عليها، ويأتون بطرقٍ جديدةٍ لتوسيعها.

هذه طريقةٌ رائعةٌ للحصول على ترقيةٍ، ولَطالما رَشَّحت لخطط الترقيات الموظفين الذين كانوا يأتون إليَّ ليقولوا: «لدي خمس أفكارٍ جديدةٍ أظنها ستكون رائعةً لمنتجنا ولإدارتنا ولشركتنا».

وفي مراجعاتهم السنوية كنت أقول: «أين تود أن تكون بعد سنةٍ؟ هل تستطيع تحقيق تلك الأشياء الخمسة في الأشهر الستة الآتية، لتُظهر أنك مستعدٌ للانتقال للمستوى التالي؟».

في كل مرةٍ كان موظفٌ يحقق تلك الأهداف كان يحصل على ترقيةٍ:  منصب أعلى، ومرتب أكبر.

سينظر المدير الجيد إلى قوتك ويساعدك على أن تتطور وتستفيد منه لتطوير مسيرتك وشركتك. والجيد في الأمر أن تحقيق هذه الأمور الخمسة في واقع الأمر سهلٌ للغاية، ووضعها موضع التنفيذ سيرفع من أسهمك لدى مديرك في قائمة «المرشحين للترقية».

 

-هذا الموضوع مترجم عن موقع Business Insider الأميركي.

مقالات الرأي المنشورة في عربي بوست لا تعبر عن عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع اقتراح تصحيح
اعتقلوني من منزلي ليلاً وهددوني بالقتل.. أنا سعودية وهكذا عرَّض تويتر حياتي للخطر
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
بلا نفاق أو تطبيل.. إليك أفضل 5 طرق لتثير إعجاب مديرك في العمل