ممارسة الرياضة في أيام الشتاء تتطلب بعضا الدعم والحماس الأيام أقصر والهمّة أقل.. إليك 7 طرق للمساعدة
الأربعاء, 19 ديسمبر 2018

لا تدع البرد ينتصر عليك.. 7 طرق تساعدك على ممارسة الرياضة خلال الشتاء

ابتداءً من ارتداء الملابس المناسبة والتعرف على أصدقاء جدد وصولاً إلى التسجيل في التحديات ومتابعة تقدمك، توجد عدة طرق تشجع على ممارسة الرياضة في أيام الشتاء الباردة والقصيرة، بل والاستمتاع بها.

وسواء اخترت أن تتمرن في المنزل أو النادي أو حتى قررت تحدّي البرد، فيما يلي، مجموعة نصائح وفق أوردته صحيفة The Guardian:

1- الاشتراك في التحديات

تستطيع الاشتراك في العديد من التحديات، من قبيل متابعة خطة التمرن على مسافة 5 كيلومترات التي وضعتها، أو الاشتراك في سباق الماراثون.

فالعمل على تحقيق مثل هذا الهدف يمكن أن يحفز ويخلق البنية المناسبة لممارسة الرياضة بانتظام.

وبغض النظر عن مستوى التحفيز واللياقة البدنية، هناك العديد من المسابقات التي تستطيع التسجيل فيها (عادة ما تكون الكثير منها مجانية).

2- تحويل التمرين إلى لقاء اجتماعي

قد يحب البعض ممارسة الرياضة بمفردهم، لكن بالنسبة لآخرين، من المفيد أن يكون هناك من يشاركهم هذه التمارين.

لذلك، اجتمِع مع صديق، أو انضم إلى مجموعة محلية أو صف رياضة. وتعد مبادرة «Parkrun» التي تنظم مسابقات ركض مجانية لمسافة 5 كم في أكثر من 500 مكان بجميع أنحاء العالم، طريقة رائعة لمقابلة أشخاص من منطقتك المحلية، كما يمكنك المشاركة بسهولة في هذه المسابقات.

ووفقاً للدكتور جو كوستيلو، كبير المحاضرين في علم وظائف الأعضاء لجامعة بورتسموث، قد يكون هناك حافز آخر لممارسة الرياضة مع الأصدقاء أيضاً.

وأفاد بأن «الأبحاث تشير إلى أنه في حال اجتمع البعض مع الأصدقاء لممارسة التمارين الرياضية، فمن غير المرجح أن ينسحبوا بعد ذلك».

3- اختيار معدات التمرين المناسبة

أشار الرسام والمؤلف البريطاني الراحل، ألفريد وينرايت، إلى أنه «لا وجود للطقس السيئ، بل هناك ملابس غير مناسبة فحسب».

إن ارتداء العديد من طبقات الملابس والقفازات، وعصابات الرأس والقبعات، مفيد للحصول على دفء إضافي.

وفي حال كنت ذاهباً من أو إلى مكان التمرين، قم بارتداء معطف أو سترة، حتى لا تصاب بالبرد في أثناء التنقل.

كما يجب الاهتمام بمعدات الرؤية إذا كنت ستمارس الرياضة في الخارج خلال ساعات الظلام.

4- التنويع في التمارين الرياضية

يوضح المدرب الشخصي جيف والكوت، أن «التنوع هو مفتاح الاستمتاع بالتمارين، وأن تأدية مجموعة التدريبات ذاتها من شأنها أن تكون مثبطاً للهمم».

وقد كشفت دراسة صغيرة أجرتها جامعة فلوريدا على 114 رجلاً وامرأة، أن المشاركين الذين كرروا التدريبات ذاتها خلال التمرّن (بمعدل 3 مرات في الأسبوع)، كانوا أكثر ميلاً إلى الانسحاب مقارنة بأولئك الذين نوّعوا في التمرين من حصة إلى أخرى.

أما الأشخاص الذين اتبعوا الروتين الأكثر تنوعاً للتمارين، فكانوا مستمتعين بنسبة 20% أكثر من الآخرين.

5- التدرب في المنزل من أسهل طرق ممارسة الرياضة في أيام الشتاء

عند التفكير في ممارسة الرياضة داخل المنزل، تخطر على أذهاننا صور محببة لمدربي التمارين الهوائية الذين يرتدون الأزياء المطاطة.

لكن فعلياً، تتوافر خيارات كثيرة؛ من قبيل البرامج التعليمية المجانية عبر الإنترنت، وأشرطة الفيديو وتسجيلات البث الصوتي والخدمات القائمة على الاشتراك مثل «Zwift» (التي يستخدمها بعض راكبي الدراجات المحترفين).

يوصي والكوت أيضاً بتوظيف التدريب الداخلي كتكملة للتدريب في الهواء الطلق.

وأضاف: «إذا كنت تتدرب على سباق في الهواء الطلق، على سبيل المثال لمسافة 5 أو 10 كيلومترات، فعليك التركيز على تمارين القوة كذلك».

6- متابعة تقدمك خلال التدريب

هناك العديد من التطبيقات والأدوات التي يمكن أن تساعدك على متابعة أنشطتك، ولا ضرورة لأن تكون تقنية متطورة.

مجرد تدوين ملاحظة، أو برنامج التدريب يساعدك على تحديد مقدار التقدم الذي أحرزته بالفعل.

وإن كان عدد الخطوات أمراً مهماً بالنسبة لك، فاعلم أن مجرد تجميع الأرقام لا يكفي.

ففي وقت سابق من هذا العام (2018)، شجع خبراء الصحة الناس على زيادة سرعة مشيهم، بدلاً من التركيز فقط على المسافة.

ووفقاً لاستطلاع حديث أجرته PHE، فإن السبب الرئيسي وراء كفاح الناس لتحديد التمرينات الرياضية الملائمة لهم يعود إلى عدم وجود الوقت الكافي، لذلك توصي PHE بالمشي السريع 10 دقائق يومياً.

7- امنح نفسك الراحة الكافية

عليك أن تمنح نفسك الراحة واستعادة النشاط الأهمية اللازمة، خاصة إذا كنت تمارس تمريناً مكثفاً أو تحسن لياقتك البدنية.

ووفقاً لجامعة ميشيغان، قد يتعرض الرياضيون الذين يعانون الحرمان من النوم لتغيرات طفيفة على مستويات الهرمونات، التي تؤدي إلى ارتفاع مستويات الكورتيزول وانخفاض مستويات هرمون النمو البشري، الذي يعمل على إصلاح الأنسجة.

كما أن التطلع إلى الاستمتاع بمشروب ساخن أو حمام دافئ لمنح عظامك الباردة الدفء بعد التدريب، يمكن أن يكون كافياً لمواجهة الأيام الباردة والبائسة.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
لا تدع البرد ينتصر عليك.. 7 طرق تساعدك على ممارسة الرياضة خلال الشتاء