الإثنين, 16 يوليو 2018

أحدهم وُلد بعد 5 أشهر، وآخر لم يتعدَّ طوله 5 سنتيمترات.. أطفال حطموا الأرقام القياسية منذ لحظة ولادتهم

لا يتفوق على القصص المؤثرة شيء مثل قصة ولادة. حديث كل أمٍّ جديدة لا بد من أن يتضمن في مرحلة من المراحل قصة ولادتها. ولكن رغم بساطة العملية البيولوجية الأزلية وسر استمرار البشرية، فإن بعض المواليد تمكنوا من كسر أرقام قياسية، وتحدّوا العلم وزناً وطولاً وحملاً، محطمين الأرقام القياسية من اللحظة الأولى.

إليك مجموعة من أروع قصص الولادة التي تم تسجيلها على الإطلاق:

جيمس ألجين جيل.. أقصر فترة حمل ممكنة

اسم المولود هو جيمس إلجين جيل، الذي وُلد عام 1987 في كندا. استغرقت فترة حمل والدته نحو 21 أسبوعاً و5 أيام، وهذا يعني أنه سبق موعد ولادته الطبيعي بـ128 يوماً.

كان وزنه عند الولادة ضئيلاً للغاية (رطل واحد و6 أونصات)، وعند ولادته توقع الأطباء أن جيمس وافته المنية؛ لأنه كان سابقاً لأوانه بشكل كبير. قالوا أيضاً إنه لو نجا من الموت يجب أن يتوقع والداه إصابته بإعاقات متعددة، لكن الطفل هزم الصعاب ونشأ ليكون رجلاً سليماً.

روميساء رحمن.. أخف مولود وزناً بقي على قيد الحياة

على الرغم من أن وزن جيمس ألجين جيل كان ضئيلاً جداً، فإنه لم يكن الأخف وزناً عند ولادته؛ بل روميساء رحمن.

وُلدت روميساء بولاية إلينوي في سبتمبر/أيلول 2014، وبوزن الهاتف المحمول تقريباً. وبعد فترة حمل استغرقت 26 أسبوعاً، خرجت الطفلة الصغيرة إلى الحياة عن طريق ولادة قيصرية هي وأختها التوأم.

وفي حين كانت أخت روميساء تزن رطلاً واحداً و4 أونصات (565 غراماً)، كانت روميساء تزن 8.6 أونصة فقط (243 غراماً)!

غادرت أختها المستشفى في أوائل يناير/كانون الثاني 2018، إلا أن روميساء ظلت شهراً إضافياً في المستشفى، ليصبح وزنها 5.5 رطل (2.5 كيلوغرام).

نيسا خواريز.. أقصر مولودة

وُلدت نيسا خواريز في مينيسوتا عام 2002 قبل ولادتها بـ108 أيام (أي إنها وُلدت بعد فترة حمل استغرقت 24 أسبوعاً و5 أيام).

كان وزنها أقل من رطل عند الولادة (452 غراماً)، وبلغ طولها 9.44 بوصة (24 سم).

بقيت في المستشفى نحو 5 أشهر قبل أن تخرج من المستشفى مع والديها.

كارميلينا فيديل.. المولود الأضخم في العالم

في عام 1879، أنجبت الأميركية جيانتيس آنا بيتس أثقل طفل بالعالم. كان وزنه 9.9 كيلوغرام وطوله 58.4 سم، لكنه توفي بعد 11 ساعة، حتى إنه لم تتم تسمية الطفل بشكل رسمي، وتم الاكتفاء بإطلاق اسم «بابي» عليه!

وعلى الرغم من الشهرة الواسعة التي حازها هذا الطفل، فإنه في عام 1955 ولدت الأم الإيطالية كارميلينا فيديل أثقل طفل (على الرغم من أن بابي لا يزال يحتفظ بلقب الأطول).

بلغ وزن المولود (ابن فيديل) 10 كيلوغرامات، كما أنه استطاع أن ينجو من الموت عكس ما حدث للطفل بابي.

شون كياني.. أكبر عدد من الأسنان عند الولادة

ليس من المألوف أن يكون لطفلٍ أسنانٌ عند ولادته، فالطبيعي أن تبدأ أسنان الرضيع في الظهور من سن 5 إلى 8 أشهر بعد الولادة. ولكن في عام 1990، وُلد شون كياني بالمملكة المتحدة ولديه 12 سناً في فمه.

أدرك الأطباء أن وجود العديد من الأسنان قد يسبب مشاكل في تغذية الطفل، فقد تكون أسناناً ضعيفة تسقط في حلق الوليد وتسبب اختناقه في أثناء الرضاعة، وقد تنزلق أيضاً إلى جهازه التنفسي وتسبب مشاكل صحية.

ويمكن للطفل أن يعض ثدي أمه وتتألم حين ترضعه؛ ولذلك تم خلع هذه الأسنان لتظهر المجموعة الثانية من أسنانه بعد 18 شهراً.

آلام ومخاض لمدة شهور في أطول فترة ولادة

في عام 2012، كانت جوانا (من بولندا) حاملاً بـ3 توائم. ظهرت عندها علامات الولادة قبل موعدها بكثير (بعد 21 أسبوعاً)، لتلد طفلاً واحداً تُوفي فور ولادته.

وللحفاظ على الطفلين الآخرين، نصحها الطبيب بإبقاء قدميها مرتفعتين لأعلى؛ ليبقى الطفل داخل رحمها أطول فترة ممكنة. وتم إعطاؤها دواءً لوقف التقلصات مع ربط الحبل السري.

بقت جوانا على هذه الوضعية نحو شهرين ونصف الشهر (75 يوماً) حتى حان موعد الولادة، ولحسن الحظ أنجبت صبياً وفتاة بصحتهما كاملةً بوزن يصل لنحو 4 أرطال (1.8 كيلوغرام).

أطول فترة حمل.. سنة كاملة

الطبيعي أن تكون فترة الحمل 9 أشهر أو 280 يوماً، وقد تزيد أو تنقص عن ذلك بمعدل قليل.

لكن الصدمة كانت في عام 1945، عندما وضعت بيولا هنتر (25 عاماً)، من لوس أنجلوس، مولودها بعد 375 يوماً، أي بعد 100 يوم عن المعدل الطبيعي للحمل.

أكد الأطباء أن هذه الحالة حالة نادرة للغاية، ينمو خلالها الجنين في الرحم بمعدل أبطأ بكثير من المعدل الطبيعي، الأمر الذي أسهم في زيادة معدل مكوثه داخل الرحم طوال هذه المدة.

أطول فترة فاصلة بين ولادة شق توأم وشقه الآخر

يمزح التوائم حول من هو الأكبر سناً حتى لو كان فارق السن بين الاثنين لا يتعدى بضع دقائق.

ولكن عندما يتعلق الأمر بالتوأم أيمي وكاتي إيليوت، فإن اختلاف السن يكون أصعب من أن تتجاهله، حيث إن الفاصل الزمني بين ولادتهما كان 3 أشهر.

وُلدت إيمي في الأسبوع الـ23 من الحمل، وبلغ وزنها آنذلك رطلاً واحداً و3 أونصات، ثم تم نقل الطفلة للعناية المركزة، لتتوقف تقلُّصات الأم!

حاول الأطباء إكمال عملية الولادة دون جدوى! وبقي الأمر على ما هو عليه حتى وُلدت كاتي طبيعياً في الأسبوع الـ36 من الحمل، أي بعد 87 يوماً من ولادة أيمي، وكانت كاتي بصحتها كاملة، حيث كان وزنها 5 أرطال و10 أوقيات.

خرجت كاتي من المستشفى بعد 5 أيام من الولادة، في حين ظلت أيمي 7 أسابيع أخرى بالمستشفى.

أكبر عدد  من المواليد من مرة حمل واحدة

في عام 2009، أُطلق لقب «أم الثمانية» على الأميركية نادية سليمان؛ وذلك لأنها أكثر من أنجبت من الأطفال في مرة واحدة، حيث أنجبت 6 ذكور وطفلتين في بطن واحد.

كانت نادية تبلغ من العمر 33 عاماً، وكانت قد أنجبت 6 أطفال قبل ولادة الثمانية. هذه الأم الأميركية العزباء حملت بأطفالها جميعاً عن طريق تقنية أطفال الأنابيب؛ مما سبب جدلاً حول هذا التكنولوجيا.
ولاحقاً، ألغى المجلس الطبي في كاليفورنيا رخصة الطبيب الذي أجرى هذه العملية.

بالطبع، توجد العديد من الحالات التي تشبه نادية، لكن ما يميزها هو أن جميع أطفالها تمكنوا من البقاء على قيد الحياة عكس ما يحدث في مثل هذه الحالات، حيث يُتوفى على الأقل طفل بعد الولادة بأسبوع!

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
أحدهم وُلد بعد 5 أشهر، وآخر لم يتعدَّ طوله 5 سنتيمترات.. أطفال حطموا الأرقام القياسية منذ لحظة ولادتهم