عباس النوري يهاجم صلاح الدين الأيوبي : لم يحرر القدس وهو من أدخل اليهود إليها!
الإثنين, 17 ديسمبر 2018

عباس النوري يهاجم صلاح الدين الأيوبي: لم يحرر القدس وهو من أعاد اليهود إليها!

عربي بوست

تناقلت الشبكات الاجتماعية والمواقع الإلكترونية الأربعاء 28 نوفمبر/تشرين الثاني 2018، مقطع فيديو للممثل السوري عباس النوري هاجم فيه القائد الإسلامي صلاح الدين الأيوبي ووصفه بالـ «كذبة».

تصريحات الممثل السوري خلال لقائه في إذاعة «إف إم» المحلية السورية، أثارت جدلاً واسعاً، حيث انتقد الكثيرون هجومه غير المبرر على شخصية تاريخية كبيرة.

عباس النوري يهاجم صلاح الدين الأيوبي

وصف الممثل السوري المعروف بـ «أبو عصام» عن دوره في مسلسل «باب الحارة» الشهير، صلاح الدين بالكذبة الكبيرة التي تعيش في قلب الشاب، وانخدع بها العالم إلى درجة أنهم وضعوا له تمثالاً على مدخل سوق الحميدية الشهير في وسط العاصمة السورية دمشق.

وقال النوري، «أنا أقول رأيي الآن، قد يكون جريئاً للغاية ولكنه حقيقي وبسيط، صلاح الدين كذبة».

وتابع، «المشاع هو أن صلاح الدين حرر القدس، لا! لقد صالح على القدس، وبشروط صليبية بحتة. يعتقدون أن صلاح الدين هو المحرر الرئيسي للقدس وهو لم يدخلها بالحرب بل دخلها بالصلح».

واتهم النوري صلاح الدين الأيوبي بأنه هو من أعاد اليهود إلى القدس، بعد أن منعهم القائد الإسلامي عمر بن الخطاب من دخولها في «العهدة العمرية».

كما اتهمه ببيع الساحل السوري للصليبيين بعد هزيمته في معركة «أرسوف» التي خاضها بعد معركة «حطين» الشهيرة، ولعل أغرب ما في حديث النوري أنه يعترف بمعركة «حطين» وقد نفى في مستهل حديثه أن يكون صلاح الدين دخل القدس محارباً.

ردود أفعال على تصريحات النوري

وأثارت هذه التصريحات التي لم يستند النوري فيها على أدلة تاريخية ردود أفعال واسعة على الشبكات الاجتماعية، فسارع الناشط الإعلامي السوري هادي العبد الله إلى نشر الفيديو معلقاً «عباس النوري يهاجم صلاح الدين الأيوبي وينقلب على باب الحارة».

من جانبه، وجّه د. صلاح كفتارو مدير مجمّع أبو النور الشرعي في دمشق، رسالة إلى النوري عبر فيسبوك قال فيها، «لست مستغرباً على ممثل يجهل تاريخ الأبطال وظن أنه البطل الوحيد في أيام شامية وباب الحارة أن يفتري على البطل صلاح الدين الأيوبي وينعته بالكذبة طالما استقى معلوماته الباطلة من كاتب حاقد على العروبة والإسلام يسمى جرجي زيدان وذنبه يوسف زيدان».

وقال كفتارو إن الحقيقة موجودة في قصر الرئاسة بالشام، حيث علق حافظ الأسد صورة ضخمة لصلاح الدين الأيوبي وهو يقاتل الصليبيين.

رسالة مفتوحة الى الممثل عباس النوري: بطولاتك في التمثيل لم تصنع نصرآ لأمتنا فدع التاريخ يتكلم عن الأبطال وليس أنت!…ليس مستغربآ على ممثل يجهل تاريخ الابطال وظن انه البطل الوحيد في ايام شامية وباب الحارة أن يفتري على البطل صلاح الدين الأيوبي وينعته بالكذبة طالما استقى معلوماته الباطلة من كاتب حاقد على العروبة والاسلام يسمى جورجي زيدان وذنبه يوسف زيدان.. أقول للسيد عباس النوري: اذا كنت تريد ادراك الحقيقة فخذها من قصر الرئاسة في الشام حيث وضع رئيسنا الراحل حافظ الاسد رحمه الله لوحة كبرى للبطل صلاح الدين الايوبي وهو يقاتل الصليبيين في صالون الاستقبال وكان الرئيس الراحل يتباهى بها وهو يشرح لضيوفه لاسيما الاجانب منهم تاريخ هذا البطل الفاتح..ومازالت اللوحة حتى اليوم شاهدة على بطولات اسلافنا الفاتحين..ياسيد عباس: انصحك بالاهتمام بعملك وحارة الضبع ودع التاريخ للمنصفين والبطولات لأهلها، ومن العار ان تنضم لجوقة اعداء الامة عن سوء فهم وتقدير وعنترياتك اليوم تصب الزيت على النار في وطن جريح ومواطن مكلوم فإن أبيت أن تكون صمام أمان فلا تكن قنبلة موقوتة!.د.صلاح الدين كفتارو

Gepostet von ‎صلاح الدين أحمد كفتارو‎ am Donnerstag, 29. November 2018

أما المعارض السوري بسام جعارة فقال، «لا تلوموا الطائفي الحاقد عباس النوري عندما يتطاول على صلاح الدين الأيوبي لأن أجداده علموه أنه سنن الشيعة في إدلب وحلب!».

وعلق الإعلامي السوري فيصل القاسم، «الممثل السوري عباس النوري يقول إن صلاح الدين الأيوبي سلم الساحل السوري ولم يحرر القدس بل باتفاق.. طيب بحكم معرفة عباس التاريخية الواسعة هل يمكن أن يقول لنا من سلم وباع الجولان؟! صلاح الدين برضو؟».

كما كتب الإعلامي الفلسطيني ياسر الزعاترة، «صلاح الدين الأيوبي «كذبة كبيرة» بحسب الممثل السوري «الشبيح» عباس النوري، وهو لم يحرر القدس برأيه.

الحق أن المشكلة لا تبدأ من العقل، بل من الضمير، إذ ماذا يتبقى من ضمير إنسان ينحاز لطاغية طائفي قتل وهجّر نصف شعبه، مع تدمير البلد لأجل بقائه؟! مهمة العقل هي توفير المبررات».

أما المعارض السوري ماهر شرف الدين فقال، «أي نعم، سأكذب ما كتبه مؤرخو أوروبا عن الدور المفصلي الذي لعبه هذا القائد التاريخي وأصدق أبو عصام! صلاح الدين كذبة وباب الحارة حقيقة».

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
عباس النوري يهاجم صلاح الدين الأيوبي: لم يحرر القدس وهو من أعاد اليهود إليها!