بعد أيام من إطلاق أغنية "مصلحتك" للفنان المصري إيهاب توفيق تخطت النصف مليون مشاهدة
الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

هل يحاول إيهاب توفيق كسب ود الجيل الجديد؟ “مصلحتك” بإخراجها الغريب تتخطى نصف مليون مشاهدة

عربي بوست

بعد أيام قليلة من إطلاق أغنية «مصلحتك» للفنان المصري إيهاب توفيق تخطى عدد مشاهدات الفيديو كليب النصف مليون على منصة يوتيوب.

يأتي ذلك بعد مرور 3 أشهر من إطلاقه آخر فيديو كليب «أحلى ليلة»، حيث يبدو أنه قرر العودة بقوة إلى الساحة الفنية بعد العديد من الانقطاعات.

إطلاق أغنية «مصلحتك» للفنان المصري إيهاب توفيق

ومن الواضح أن الفنان المصري الذي اشتهر لدى جيل التسعينيات قرر اعتماد أساليب حديثة وعصرية في أغانيه الجديدة. وهذا ما بدا واضحاً في الفيديو كليب الجديد لأغنية «مصلحتك» الذي أطلقه على يوتيوب الجمعة 29 نوفمبر/تشرين الثاني 2018.

وظهر في الفيديو كليب العديد من المشاهد التي تتمحور حول التطور التكنولوجي والشاشات الرقمية الضخمة والهواتف الذكية، بل والأقمار الصناعية، في محاولة لمواكبة العصر.

حتى أنك ستسمع أصوات الأجهزة الرقمية والتكنولوجية والسيارات والساعات طيلة الفيديو كليب، وكأنها جزء من موسيقى الأغنية.

ولعلها محاولة من المغني المصري لكسب شعبية لدى الجيل الحديث كما كسب قلوب ومحبة الأجيال السابقة، الذين كانوا أغلب من علق على الفيديو كليب.

ردود الأفعال

وبدا واضحاً أن الأغلبية التي شاهدت الفيديو كليب كانت من جيل التسعينيات والثمانينيات، وهذا ما كتبه الكثيرون، حيث أكدوا أنهم من الجيل الذي نشأ على أغاني إيهاب توفيق وعمرو دياب.

بينما عبر آخرون عن إعجابهم الشديد بالأغنية التي وجدوا فيها نقلة نوعية في أسلوب وموهبة النجم المحبوب.

وأشار آخرون إلى أنهم أعجبتهم الأغنية حتى قبل الاستماع إليها، حيث تكفيهم فكرة أن يكون المغني هو إيهاب توفيق.

بينما بارك الكثيرون للنجم المصري عودته القوية للساحة الفنية بعد أن كان يختفي عنها بين الحين والآخر، حيث عبروا عن مدى اشتياقهم لصوته وإبداعه.

لماذا ابتعد إيهاب توفيق عن الشاشة؟

عودة المغني الذي ارتبط اسمه بالماضي لدى الكثيرين جعلتهم يتساءلون لماذا كان يختفي عنهم خلال الفترات الماضية رغم أنه يمتلك شعبية كبيرة جداً؟

في وقت سابق، كشف إيهاب توفيق سر غيابه عن الساحة الغنائية لمدة 5 سنوات، حيث قال إن الأذواق اختلفت كثيراً عن ذي قبل، وهو ما دفعه للتوقف، بدلاً من أن يقدم مستوىً لا يليق بتاريخه الفني، ويبدو أنه تراجع عن وجهة نظره التي تحدث عنها في العالم 2016 الآن، وقرر أن يدخل قلوب الجيل الحديث.

وقال في الحوار الذي أجراه بعد إطلاق ألبوم كل يوم يحلو، مع الإعلامي وائل الإبراشي عبر برنامج العاشرة مساءً: الحمد لله ردود الأفعال على ألبومي الجديد فاقت كل توقعاتي، ولاقت استحساناً كبيراً لدى الجمهور».

وبحسب موقع إرم الإخباري، أشار إيهاب توفيق إلى أنه يتعرض لحرب شرسة من بعض الفنانين لشعورهم بالخطر من عودته مرة أخرى إلى الساحة الغنائية.

وعلق قائلاً: «عودتي تهددهم في شغلهم وحفلاتهم، عشان بتفضح مستواهم الهزيل».

وتابع: «اثنان فقط من الوسط، اتصلوا بيا عشان يباركولي على الألبوم الجديد، بس الحمد لله رغم كل الأحقاد والمشكلات التي تدور حولي بسبب وبدون سبب، استطعت أن أستغلها لمصلحتي الخاصة».

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
هل يحاول إيهاب توفيق كسب ود الجيل الجديد؟ “مصلحتك” بإخراجها الغريب تتخطى نصف مليون مشاهدة