هكذا تناولت الصحف الأجنبية موضوع فستان رانيا يوسف .. "محاولة بريئة لمواكبة الموضة"
الأربعاء, 12 ديسمبر 2018

صحف العالم تضجّ بفستان رانيا يوسف.. إجماع على «براءتها» واعتبارها «تواكب الموضة»

عربي بوست

أحدث فستان الممثلة المصرية رانيا يوسف ضجة كبيرة في الصحف والمواقع الإلكترونية والشبكات الاجتماعية في مصر والدول العربية، لكنه لم يقف عندها وتحول إلى قضية عالمية.

هكذا تناولت الصحف الأجنبية موضوع فستان رانيا يوسف

لابد أنها كانت تملك وجهة نظر مختلفة عما تداوله وكتبه المصريون، وهنا سنذكر أبرز ما جاء في أشهر الصحف العالمية، تعليقاً على الحدث

Mirror

محاكمة الممثلة المصرية رانيا يوسف بتهمة «التحريض على الفجور» بسبب فستان.

ذكرت الصحيفة أن الممثلة المصرية قد تُسجن بعد إدانتها بالتحريض على الفجور والترويج للرذيلة، وستتم محاكمتها في يناير/كانون الثاني 2019.

وأشارت إلى أن السبب في هذه التهم هو فستان أسود مكشوف الساقين «وصفه بعض المعلقين بأنه ملابس سباحة».

وذكرت أن الآراء في الشبكات الاجتماعية العربية انقسمت بين من دافع عن حق الحرية للممثلة ذات الـ40 عاماً ومن هاجمها بقوة، وأوردت بعض التغريدات في هذا الشأن.

BBC News

محاكمة الممثلة المصرية رانيا يوسف بسبب فستانها المكشوف

«ستقف الممثلة المصرية أمام المحكمة بتهمة التحريض على الفسق، بعد ارتدائها فستاناً كاشفاً في مهرجان القاهرة السينمائي.

حيث ظهرت رانيا يوسف بفستان أسود كشف عن ساقيها، ما أثار غضب الكثير من المصريين، رغم أن بعضهم دافعوا عن حريتها في ارتداء ما تشاء».

ونقل الموقع أن رانيا ذات الـ44 عاماً اعتذرت عن فعلها، موضحة أنها لم تكن تعلم أنه سيتسبب بكل هذه الضجة.

وذكر أن هناك محاميين رفعا القضية ضد رانيا، كما أدانتها نقابة الممثلين المصرية.

وأشار إلى أن القضاء المصري حكم بالسجن لمدة عامين في 2017 – تم تقليصها إلى عام فيما بعد – على المغنية شيماء أحمد، لظهورها في مقطع موسيقي بالملابس الداخلية بينما كانت تأكل موزة بشكل إيحائي.

وفي مطلع العام 2018 احتجزت النيابة ليلى عمر بسبب فيديو راقص لها.

Dailymail

ممثلة مصرية قد تُسجن بسبب ارتدائها فستاناً شفافاً يكشف ساقيها في مهرجان القاهرة السينمائي

اهتم الموقع البريطاني بالواقعة أيضاً، مشيراً إلى أن الممثلة التي تبلغ من العمر 30 عاماً تسببت بفستانها الأسود الشفاف الذي كشف ساقيها في حالة غضب في المجتمع المصري المحافظ ذي الأغلبية المسلمة.

وأشار إلى واقعة شبيهة منذ عامين، تم إلقاء القبض فيها على الروائي أحمد ناجي بتهمة التحريض على الفجور في رواياته والتطرق لموضوعات لا تليق بالتقاليد العامة مثل الجنس والمخدرات، وبسبب هذا الاتهام حكم على «ناجي» بالحبس عامين.

ثم عاد ونقل عن الممثلة المصرية بيانها الذي اعتذرت من خلاله عن الفستان، وأشارت من خلاله إلى أنها لم تكن تعني الإساءة.

The Guardian

محاكمة ممثلة مصرية لارتدائها فستاناً كاشفاً

استهلت أخبارها بالقول إن رانيا يوسف ستحاكم بسبب ما بدا أنه «محاولة بريئة لمواكبة الموضة»، حيث ارتدت فستاناً أسود شفافاً كشف عن معظم ساقيها، ما تسبب باستياء المصريين، رغم أن بعضهم دافعوا عن حقها في الحرية الشخصية.

وبعد ذكر التهم الموجهة إليها والمدُة التي قد تُسجنها، أشار إلى أن رانيا اعتذرت ونقل بيانها.

The Telegraph

ممثلة مصرية متهمة بالتحريض على الفُحش بسبب فستان شفاف

بعد نقل الخبر بتفاصيله وتعليقات المصريين عليه، كتب الموقع أن ما حدث هو الحلقة الأخيرة من سلسلة طويلة لقضايا عاشها المصريون الذين يقعون تحت سيطرة عناصر دينية في البلاد.

وذكر حوادث سابقة لاعتقالات وقضايا بحق فنانين على غرار ما حدث مع رانيا يوسف، مشيراً إلى أن مصر هي بلد محافظ ذو أغلبية مسلمة.

The Washington Post

محاكمة ممثلة مصرية بسبب فستانها الكاشف

وهي من أوائل الصحف العالمية التي تداولت الخبر، حيث أشارت إلى أن مصر تحولت إلى دولة علمانية على الرغم من مرور عقود على تنامي النزعة الدينية المحافظة فيها، ولكن ما حدث مع رانيا يذكر بأن الأصول الإسلامية ما زالت تعم المجتمع بعد خمس سنوات من الإطاحة بالرئيس الإسلامي من قبل الجيش.

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
صحف العالم تضجّ بفستان رانيا يوسف.. إجماع على «براءتها» واعتبارها «تواكب الموضة»