مشاهير من أصول عربية: فينس فون.. باولا عبدول.. موراي آبراهام، و9 نجوم آخرين!
الخميس, 13 ديسمبر 2018

مشاهير من أصول عربية: فينس فون.. باولا عبدول.. موراي آبراهام، و9 نجوم آخرين!

عربي بوست

يعرف كثيرون أن اللاعب الفرنسي زين الدين زيدان ينحدر من أصولٍ جزائرية، وأن الرئيس الأرجنتيني السابق كارلوس منعم خرج من سوريا. لكن كثيرين لا يعلمون أن الممثل الأميركي طوني شلهوب ينحدر من لبنان، وأن والدي مواطنه جيري ساينفيلد وُلدا في حلب، وأن غيرهم الكثير من المشاهير الذين ينحدرون من أصول عربية.

فيما يلي نستعرض 12 من المشاهير العالميين الذين ينحدرون من أصولٍ عربية.

1- شاكيرا.. نجمة المشاهير الذين ينحدرون من أصول عربية!

شاكيرا مغنية وكاتبة أغنيات شهيرة، صنَّفتها شركة سوني أفضل المغنيات الكولومبيات مبيعاً بالتاريخ بمبيعات قاربت 50 مليون نسخة، وقال عنها ماركيز إن موسيقاها لها نغمة خاصة بها، لا تشابهها أي نغمة أخرى.

 وُلدت شاكيرا في كولومبيا لأبٍ لبناني الأصل وُلِد بنيويورك بعد أن هاجر والداه إلى هناك، ومن أم كولومبية، وقد عاشت فترة صغيرة من طفولتها بالبحرين، الأمر الذي يجعل اللغة العربية واحدة من اللغات العديدة التي تُجيدها – أو تظن أنها تجيدها -.

في الثامنة من عمرها ألَّفت شاكيرا أولى أغنياتها، وفي الثانية عشرة بدأت مسيرتها الفنية، لتقوم بعدها بتسجيل أول ألبوماتها بعمر الرابعة عشرة، وتتوالى الألبومات. في 1995 أصدرت شاكيرا ثالث ألبوماتها بعنوان Pies Descalzos الذي باع أكثر من 3 ملايين نسخة وجمعت فيه بين الأغاني اللاتينية والروك، ما زاد من شعبيتها بإسبانيا والدول غير الناطقة بالإنكليزية.

ومع كل خطوة كانت شاكيرا تكسب أرضاً وجمهوراً جديداً وهو ما برز بوضوح حين فازت بجائزة غرامي الأولى بمشوارها عن ألبوم MTV Unplugged عام 2000 لتصبح واحدة من أكثر مطربات أميركا اللاتينية الذين حازوا على جوائز، أهمها: 3 جوائز غرامي، 5 جوائز AMA جوائز الموسيقى الأميركية، و11 جائزة غرامي لاتينية، لتصبح أشهر المشاهير الذين ينحدرون من أصول عربية.

2- سلمى حايك.. الجمال بوابة لكنه لا يضمن الاستمرار

اختُيرت سلمى حايك عام 1996، و2003، و2008 في استفتاء مجلة People الأميركية واحدة من أجمل 50 شخصاً بالعالم، وبالرغم من أنها بدأت التمثيل عام 1988 فإنها لم تلفت الانتباه إليها إلا بعد تقديمها دوراً ساخناً عام 1995 خلال فيلم Desperado.

لكن هذا ليس كل شيء، فسلمى التي ولدت بالمكسيك لأب مكسيكي من أصل لبناني وأمٍ مكسيكية من أصل إسباني، وقفت بوجه والدها الذي تمنى لو أنها تسلك مذهبه بالحياة، مُنتصرةً لحُبها للفن الذي ورثته عن أمها، لم تستسلم أو تنهزم، وكانت تعرف طريق حلمها جيداً.

بدأت مشوارها بالظهور في الإعلانات التلفزيونية بالمكسيك، بعدها قدمت بعض الأدوار الصغيرة إلى أن أصبحت واحدة من النجمات المحليات، لكنها لم تكتفِ بذلك، فرحلت لهوليوود وعاشت مهاجرة غير شرعية وظلت تبحث عن الفرصة إلى أن أصبحت أول نجمة مكسيكية تلعب أدوار بطولة في هوليوود بعد نجمة الأربعينيات Dolores del Río، بل إنها ترشحت للأوسكار وغولدن غلوب كأفضل ممثلة عام 2003 عن فيلم فريدا، الذي جسدت فيه قصة حياة الرسامة الشهيرة فريدا كاهلو.

3- عمر الشريف.. الفنان اللبناني الذي رُشِّح للأوسكار

ميشيل ديمتري شلهوب، أو كما يعرفه العالم باسم عمر الشريف، ممثل لبناني ترشح للأوسكار وفاز بالغولدن غلوب. وُلد عمر الشريف بالإسكندرية، وهو ابن لأسرة كاثوليكية، والده جوزيف شلهوب من زحلة بلبنان، والذي هاجر لمصر بأول القرن الـ 20، أما والدته فهي كلير سعادة ذات الأصول اللبنانية السورية.

ظهر شغف عمر الشريف بالتمثيل أثناء الدراسة، فمارسه بمسرح المدرسة والجامعة، وفي 1954 قدم فيلمه الأول «صراع في الوادي» الذي ترشَّح للجائزة الكبرى بمهرجان «كان»، أخرج الفيلم يوسف شاهين وشاركت بالبطولة فاتن حمامة التي تزوجها الشريف في 1955 ليصبحا منذ ذلك الوقت أيقونة للحب.

استمر الشريف بنجاحاته إلى أن التقى أوائل الستينات بالمخرج ديفيد لين، الذي اكتشفه عالمياً، ومنحه الفرصة لتقديم أفلام مهمة خاصةً مع إجادة الشريف التامة عدة لغات: العربية، والإنكليزية، والفرنسية، واليونانية، والإسبانية، والإيطالية.

أول تلك الأفلام كان: Lawrence of Arabia  الذي حظى بنجاح هائل مُحتلاً المرتبة 84 بقائمة أفضل 250 فيلماً بتاريخ IMDb، وحاصداً 7 جوائز أوسكار من أصل 10 ترشيحات، منها ترشيح ناله عمر الشريف نفسه، وهناك أيضاً فيلم Doctor Zhivago الذي فاز بخمس جوائز أوسكار من أصل 10 ترشيحات.

ومع انشغال الشريف بالانتشار عالمياً، تداعت علاقته العاطفية مع زوجته فاتن حمامة التي رفضت الرحيل عن وطنها، ليُعلنا انفصالهما منتصف السبعينيات. جدير بالذكر أنه ورغم نجاح الشريف عالمياً فإنه لم يتوقف يوماً عن تقديم الأعمال الفنية المصرية بين حين وآخر، حتى وفاته في 2015 بعد صراع مع مرض الزهايمر.

4- ستيف جوبز.. رجل العصر

ستيف بول جوبز هو الإثبات الحي أن البدايات السيئة لا تؤدي بالضرورة للفشل، فمع الإصرار والاجتهاد في ظل المؤهلات المناسبة تُفتَح الأبواب المُغلقة.

وُلد ستيف جوبز بولاية كاليفورنيا لأبٍ سوريّ مُسلم اسمه عبد الفتاح جندلي كان وقتها قد أتى للدراسة بجامعة ويسكنسون، وأم أميركية كاثوليكية. ووُلد ستيف خارج مؤسسة الزواج، وحين أراد والداه الارتباط رسمياً رفض أهل الأم زواجها من شخصٍ مُختلف عنها بالديانة، ما جعل والدي جوبز يعرضانه للتبني، لينشأ مع أبوين آخرين ظن أنهما أبواه الحقيقان حتى بلغ 27 من عمره.

المُحزن أنه بعد عدة أشهر من تبنيه تزوج والداه البيولوجيان، وأنجبا طفلة أولياها اهتمامهما وإن ظل تخليهما عن طفلهما الأول عقدة ذنب متأصلة بحياتهما.

كان جوبز ذكياً ومولعاً بالإلكترونيات منذ صغره، لكنه لم يحب الدراسة، فترك الجامعة وصَبَّ اهتمامه تجاه ما يُحب، ليبدأ مشواره بعالم التكنولوجيا فيلتحق بالعمل مصمم ألعاب فيديو بشركة أتاري، التي تركها بعد فترة للقيام برحلة للهند قبل أن يعود ويشترك مع صديقه ستيف وزونياك بإطلاق شركة آبل للحواسيب، ومع المحاولات والعزيمة  تطوَّر الأمر لتصبح شركة آبل واحدة من أهم الشركات بالعالم.

شملت إنجازات جوبز: جهاز ماك بوك برو، والآيبود والآيفون والآيباد، بجانب عمله رئيساً تنفيذياً لشركة بيكسار التي حوّلها من مجرد شركة تُصمم رسومات حاسوبية متطورة إلى واحدة من أهم شركات صناعة الرسوم المتحركة، قبل أن تندمج فيما بعد مع شركة والت ديزني ويصبح جوبز عضواً بمجلس إدارتها.

توفي جوبز عام 2011 بعد صراع مع سرطان البنكرياس، وكان قد أصبح على علاقة وطيدة بأخته من والديه البيولوجيين، لكن دون أي علاقة تُذكر مع والديه، رغم سعي والده الحقيقي لذلك. جدير بالذكر أنه في 2015 تم إنتاج فيلم وثائقي عن قصة حياة جوبز، ترشَّح وقتها لجائزتي أوسكار.

5- أمل كلوني.. المرأة التي فازت بقلب أشهر عازب بهوليوود

أمل كلوني بالنسبة للكثيرين تستمد أهميتها الكبرى من كونها زوجة النجم الوسيم جورج كلوني، الذي قبلها كان  أشهر عازب بهوليوود حتى جاءت هي واقتحمت قلبه، إلا أن ذلك يتناقض مع ما صرَّح به كلوني نفسه أكثر من مرة بكونه محظوظاً لأن واحدة مثل أمل بذكائها وشخصيتها ارتضت به زوجاً.

وُلدت أمل في لبنان وإثر اندلاع الحرب الأهلية بالثمانينيات هاجر والداها إلى بريطانيا وهي بعمر عامين، درست علم القانون بجامعتي أكسفورد ونيويورك وفازت بعدة جوائز لتصبح فيما بعد محامية بريطانية لامعة، وناشطة، مُتخصصة في القانون الدولي وحقوق الإنسان.

thank you Stella McCartney

Gepostet von Amal Clooney am Samstag, 19. Mai 2018

شغلت أمل الكثير من المناصب المهمة والحساسة والتي بدورها تُوحي بمدى أهميتها بمجال عملها، منها على سبيل المثال لا الحصر:

  • عملت كاتبة قضائية بمحكمة العدل الدولية، ومحكمة الاستئناف بالولايات المتحدة الأميركية.
  •  كانت جزءاً من الدفاع الجنائي وقسم التحقيقات بنيويورك.
  •  عُينت بعددٍ من لجان الأمم المتحدة كمستشارة في الشأن السوري لكوفي عنان.
  •  مَثّلَت عدة جهات مثل دولة كمبوديا، وأرمينيا، ورئيسة الوزراء الأوكرانية يوليا تيموشينكو، ورئيس المخابرات الليبي الأسبق عبدالله السنوسي، بالإضافة إلى مؤسس موقع ويكيلكس جوليان أسانغ.
  • عملت مستشارة لملك البحرين باللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق.
  •  قامت بتدريس حقوق الإنسان والقانون الجنائي ببعض الجامعات.

6- فينس فون.. الممثل الأطول قامة وفقاً لموسوعة غينيس

فينس فون ممثل أميركي، عُرف بأدواره الكوميدية الطريفة ومن أشهر أفلامه: The Internship ، The Break-Up  Wedding Crashers ، Four Christmases، ورغم إجادته للكوميديا فإنه برع أيضاً بالأدوار التراجيدية الجادة التي أثبتت أنه يملك موهبة رُبما لم تُكتشف بالكامل بعد، وهو ما ظهر خلال واحد من أحدث أعماله Hacksaw Ridge  الفيلم الذي فاز بجائزتي أوسكار، واقتنص المرتبة 174 بقائمة IMDb.

ما لا يعرفه الكثيرون عن فينس فون أنه من المشاهير الذين ينحدرون من أصول عربية، فبجانب عمله كممثل فهو أيضاً مُنتج وكاتب سيناريو، كما أنه حقق رقماً قياسياً بموسوعة غينيس كأطول ممثل بهوليوود، وهو ينتمي لجذور وأصول متعددة الجنسيات بشكلٍ مُثير للتأمل ما بين إيطاليا وهولندا وإنكلترا وأيرلندا واسكتلندا وألمانيا وسويسرا ولبنان، ذلك لأن جدته من أبيه كان أبواها مهاجرين لبنانيين، وهو ما يفخر به فون، ولا يشعر بأي غضاضة في الإعلان عنه.

7- توني شلهوب.. مُحقق الجرائم الأكثر شهرة بالتلفزيون

توني شلهوب ممثل أميركي فاز بجائزة غولدن غلوب عام 2003، عن مسلسل Monk، الذي نال عنه أيضاً جائزة الإيمي 3 مرات كأفضل ممثل بمسلسل كوميدي.

وُلد توني شلهوب بويسكنسن بالولايات المتحدة الأميركية، لأب لبناني هاجر بسن العاشرة إلى أميركا، وأم لبنانية الأصل لكن وُلدت بويسكنسن هي الأخرى.

استشعر شلهوب منذ طفولته حبه للتمثيل، فأعرب عنه بالاشتراك بالمسرحيات أثناء الدراسة، ثم قرر إثقال موهبته بدراسة الدراما بالجامعة، ليحصل على البكالوريوس ثم الماجستير. أما عن أول ظهور حقيقي له فكان خلال المسلسل التلفزيوني الهزلي Wings عام 1991، تلاه الكثير من الأفلام والمسلسلات الأخرى، ورغم صِغر الأدوار التي لعبها شلهوب نسبياً إلا أنه لفت الانتباه لقدراته التمثيلية، التي تجسدَّت وتبلورت بأكملها خلال مسلسل Monk.

والذي لعب فيه دور المحقق أدريان مونك الذي قُتلت زوجته ليُصاب بعدها بالوسواس القهري، ما يؤثر على وظيفته ويضطره للعمل بأساليب خاصة. وقد حقق المسلسل نجاحاً هائلاً على مدار 8 مواسم بين 2002-2009، ما جعل توني شلهوب أحد أهم نجوم التلفزيون بأميركا.

8- جيري ساينفيلد.. الكوميديان الذي لا يُشبه أحداً

قد تستغرب وجوده بين المشاهير الذين ينحدرون من أصول عربية. اسمه الحقيقي جيروم ألين ساينفيلد، وهو ممثل كوميدي أميركي، يتميز بموهبته الكوميدية الفريدة جداً، حتى أنه يقوم بكتابة برامجه الخاصة التي يتناول فيها الكثير من القضايا الهامة والمشاكل الاجتماعية وتفاصيل روتين الحياة اليومي كل ذلك يقدمه بجرأة وخفة ظل حقيقية لكن دون استخفاف.

وُلِد ساينفيلد في بروكلين، لأب يهودي مَجَري، وأم يهودية سورية، بدأت مسيرته الفنية في 1980، ليصبح واحداً من أبرز الكوميديين بعصره، حتى أنه اخُتير في 2005 من قبل Comedy Central ليحتل المرتبة 12 بقائمة ضمت أعظم 100 ستاند آب كوميدي على الإطلاق.

أما عن أشهر أعماله الفنية خلال مشوار اقترب من الأربعين عاماً فهو المسلسل الكوميدي Seinfeld الذي استمر بين 1989 و1998، وتم تصنيفه وقت عرضه على أنه الأكثر شهرةً على التلفزيون الأميركي، فاز المسلسل بثلاث جوائز جولدن غلوب (منهم واحدة فاز بها ساينفيلد نفسه) من إجمالي 20 ترشيحاً، بجانب حصوله على تقييم 8.9 على IMDb واحتلاله المرتبة 42 لأفضل 250 مسلسلاً بالتاريخ.

9- جيجي حديد.. لا تنخدعوا بالمظاهر

جيجي حديد البالغة من العمر 23 عاماً، واحدة من أشهر عارضات الأزياء في السنوات الأخيرة، ظهرت كممثلة ببعض الأعمال، وصورها دائماً ما تتصدَّر أغلفة المجلات، ويتم تداول أخبارها كمادة خصبة للنشر.

وبالرغم من أن مظهرها بشعرها الأشقر وجسدها النحيف وبشرتها البرونزية قد يوحي للعديدين أنها أميركية تماشياً مع جنسيتها، فإنها تنتمي لأصولٍ فلسطينية مُباشرة، فوالدها محمد حديد فلسطيني عربي، وإن كانت أمها هولندية، الأمر الذي يجعلها نصف شرق أوسطية.

وُلدت جيجي حديد في لوس أنجلوس، وبدأ مشوارها مع عرض الأزياء بعد انتهائها من المدرسة الثانوية في 2013، لتنتقل بعدها إلى نيويورك للتركيز على مسيرتها، حتى أنها نجحت في التوقيع بالفعل مع IMGmodels بنفس العام، وفي 2014 اختُيرت واحدة من أفضل 50 عارضة على مستوى العالم وفقاً لترتيب Models.com ، ثم في 2016 فازت بلقب أفضل عارضة أزياء لهذا العام من قبل مجلس الأزياء البريطاني بحفل توزيع جوائز الموضة البريطانية، لتستمر شهرتها في التصاعد حتى الآن.  

10- رامي مالك.. مصري آخر تفتح له هوليوود ذراعيها

يعد رامي مالك أحد أبرز المشاهير من أصول عربية، ومن أفضل الممثلين الأميركيين الشباب الموجودين حالياً على الساحة الفنية، إذ اشتهر في الفترة الأخيرة بسبب الدور الذي لعبه بمسلسل Mr. Robot الحاصل على تقييم 8.6 على IMDb وصاحب المرتبة 175 بقائمة أفضل 250 مسلسلاً، والذي فاز عنه رامي بجائزة إيمي أفضل ممثل، وترشَّح لجائزتي غولدن غلوب.

وُلد مالك بلوس أنجلوس، لأب وأم مصريين، وحصل على بكالوريوس الفنون الجميلة، قبل أن يتجه للتمثيل في 2004 من خلال الظهو ضيف شرف في بعض الأعمال المعروفة، مثل مسلسل Gilmore Girls والجزء الأول من فيلم Night at the Museum إلا أن الدور الذي كان السبب في شهرته وزيادة مساحة الأدوار التي يلعبها فيما بعد، فهو ذلك الذي قدَّمه بمسلسل The War at Home الذي استمر من 2002 حتى 2007.

11- باولا عبدول.. نصف سوري، والآخر أوكراني!

ولدت المغنية الأميركية باولا عبدول في سان فرانسيسكو بكاليفورنيا في العام 1962، لأبوين يهوديين.

ترجع أصول والدها هاري عبدول إلى مدينة حلب، والتي هاجر منها صغيراً إلى البرازيل قبل أن ينتقل إلى الولايات المتحدة. أما أمها، فهي من عائلة يهودية أوكرانية ممن هاجروا إلى أميركا إبان اندلاع الثورة البلشفية في الاتحاد السوفييتي، وتعرضوا للاضطهاد الديني هناك.

لمع نجم باولا عبدول كمغنية في ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي، قبل أن تتفرغ للبرامج التلفزيونية. ومن أشهر البرامج التي تألقت فيها إحدى أبرز المشاهير من أصول عربية، هو برنامج American Idol الشهير.

12- موراي آبراهام.. «افتحوا أبواب أميركا أمام السوريين»!

View this post on Instagram

Will Dar’s lies eventually catch up to him? (2/3)

A post shared by Homeland (@sho_homeland) on

إذا كنت من متابعي المسلسل الأميركي Homeland، فلا بد أنك تعرف موراي آبراهام.

لكن هل تعرف أن الممثل السبعيني ينحدر من أصولٍ سورية؟ نعم، فوالده من السريان الذين هاجروا إلى الولايات المتحدة في بداية القرن العشرين إثر المجاعة التي عاشتها سوريا.

لا يزال آبراهم مهتماً ببلاد أجداده، حيث عبّر غير مرة عن حزنه واستيائه من الحرب التي اندلعت في سوريا في العام 2011، بل وكتب مقالاً في صحيفة The N ew York Times الأميركية طالب فيه الحكومة الأميركية بفتح أبوابها للاجئين السوريين.

اقتراح تصحيح
عربي بوست
لا بدّ أنك استمتعت بأغاني أكون وبوستا رايمز وآيس كيوب.. هل تعلم أنهم مسلمون؟!
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
مشاهير من أصول عربية: فينس فون.. باولا عبدول.. موراي آبراهام، و9 نجوم آخرين!