بعد شهرين فقط.. Netflix تطرح الموسم الرابع من Narcos، وهذه المرة تعود إلى جذور المخدرات في المكسيك
الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

بعد شهرين فقط.. Netflix تطرح الموسم الرابع من Narcos، وهذه المرة تعود إلى جذور المخدرات في المكسيك

بعد طول انتظار، أعلنت شبكة Netflix موعد إطلاق الموسم الرابع من Narcos ، في 16 من شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2018، تحت اسم «Narcos: Mexico».

ومن اسم المسلسل، فإن القصة هذه المرة تدور بالمكسيك، بعد 3 مواسم وقعت أحداثها في كولومبيا.

كما طرحت الشبكة الحملة الدعائية للموسم الجديد، ولاقى إعلان المسلسل مشاركة كبيرة من الجمهور تعدّت 100 ألف في أقل من أسبوع.

الموسم الرابع يغوص في جذور تجارة المخدرات بالمكسيك

تعود أحداث الموسم الجديد إلى مطلع الثمانينيات من القرن الماضي، عندما كانت تجارة المخدرات في المكسيك غير منظمة، حتى ظهر فيلكس جياردو، الذي يجسد شخصيته دييغو لونا، ليوحد جهود المهربين ويؤسس أول عصابة منظمة للتهريب.

في الوقت نفسه، ينتقل محقق مكافحة المخدرات كيكي كامارينا (مايكل بينيا)، مع زوجته وابنه من كاليفورنيا إلى جوادالاخارا المكسيكية، ليواجه العصابة.

ويعد جياردو مؤسس تجارة المخدرات في المكسيك، وقد عُرف بهدوئه وجرأته وغموضه، إضافة إلى أنه قائد جيد ومخلص لأصدقائه ومساعديه وموظفيه، إلا أن طموحه يأتي قبل كل ذلك.

وصرح إيريك نيومان، أحد منتجي المسلسل، بأنهم منذ البداية كان لديهم نية للاتجاه إلى المكسيك؛ لتناول تجارة المخدرات هناك، وقد وجدوا في جوادالاخارا نقطة البداية الجيدة للانطلاق، فهي تمثل التاريخ الحديث لتجارة المخدرات.

وتم استبعاد النجم بيدرو باسكال، الذي يجسد شخصية خافيير بينيا العميل الأميركي في إدارة مكافحة المخدرات.

المسلسل ليس عن بابلو إسكوبار وخلفائه فقط

تناولت أحداث أول موسمين من المسلسل قصة حياة بابلو إسكوبار، إلا أن المسلسل لم ينتهِ بموته، أو بانتهاء خلفائه من أعضاء منظمة الكالي كارتل في الموسم الثالث، فقد سبق أن وضَّح نيومان أن المسلسل يسمى ناركوس وليس بابلو إسكوبار، قائلاً: «منذ البداية، قررنا أن نروي قصة تجارة الكوكايين وحرب المخدرات في تلك المنطقة، والتي لم تنتهِ بموت إسكوبار، ولم تكن قَط مرتبطة بشخص واحد أو منظمة واحدة».

وأحداثه مستوحاة من الواقع ومافيات المخدرات في أميركا

وNarcos مسلسل جريمة أميركي، أنتجه كريس برانكاتو، وكارلو برنار، ودوج ميرو.

ضم الموسم الأول 10 حلقات، بُثت لأول مرة في 28 أغسطس/آب 2015، حصرياً على Netflix، وتدور قصته المستوحاة من أحداث حقيقية حول قصة تاجر المخدرات المشهور بابلو إسكوبار، الذي أصبح مليارديراً بسبب إنتاج الكوكايين، وتصديره إلى خارج كولومبيا. وتتطور الأحداث وصولاً إلى محاولة أجهزة مكافحة المخدرات الأميركية القبض عليه، وتبعتها قصصُ مَن خلفوه في تهريب المخدرات.

تم الإعلان عن موسم ثانٍ للمسلسل في 3 سبتمبر/أيلول 2015، وتم بثه في عام 2016، ثم تم تجديد المسلسل بشكل رسمي في 6 سبتمبر/أيلول 2016 إلى موسمين ثالث ورابع.

يُذكر أن مصطلح «ناركوس» يعني باللغة الإسبانية «مهرب مخدرات»، وفي الولايات المتحدة يشير مصطلح «نارك» أو «ناركو» إلى الضابط المتخصص في قوة شرطة مكافحة المخدرات، مثل إدارة مكافحة المخدرات.

من الجدير ذكره أن الطاهي التركي نصرت كوغتشيه، المعروف باسم «حبيب الملح»، ظهر في الحلقة الـ11 من الموسم الـ3 من المسلسل، كما شارك في دعاية الجزء الثالث من المسلسل المثير للجدل.

اقتراح تصحيح
عربي بوست، لانا أحمد
خلف المكياج والوجوه الجميلة إهانات وجرائم قتل ومحاكم فاسدة.. تعرف على أهم أعمال شبكة HBO المنتظرة
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
بعد شهرين فقط.. Netflix تطرح الموسم الرابع من Narcos، وهذه المرة تعود إلى جذور المخدرات في المكسيك