ما قبل تحدي "رقصة كيكي".. إليك تاريخاً من جنون الرقصات الخطيرة في العالم
الأحد, 19 أغسطس 2018

ما قبل تحدي "رقصة كيكي".. إليك تاريخاً من جنون الرقصات الخطيرة في العالم

كانت ردود الأفعال تجاه تحدي كيكي، الذي يتضمن نشر الناس لمقاطع صوروها لأنفسهم وهم يقفزون خارج سياراتهم أحدث مثالٍ على جنون الرقصات الخطيرة الذي أدانه المسؤولون حرصاً على السلامة العامة.

ولطالما صاحب تلك الرقصات ذعرٌ أخلاقي، وتتحمل الشبكات الاجتماعية جزءاً من اللوم في ما يتعلق بتشجيع الناس على تصوير أنفسهم وهم يؤدون رقصاتٍ أخطر.

وفي ما يلي بعض من جنون الرقصات التي أثارت القلق، وفق صحيفة The Guardian البريطانية.

جنون الرقصات الخطيرة.. 3 لا ينساها التاريخ

رقصة تشارلستون The Charleston

ما يثبت جنون الرقصات الخطيرة وإدانتها أنها ليست ظواهر متعلقة بالقرن الحادي والعشرين فقط.

فعند ظهور رقصة التشارلستون وانتشارها، كان هناك من رفضوا فكرة أنَّ الرقصة الجديدة تسمح للنساء بالرقص وحدهن دون شركاء.

واعتُبِرَت صحة الراقصات المشاركات في هذه الرقصة عرضةً للخطر.

إذ كان هناك خوفٌ من إصابتهن بما يُسمَّي «ركبة تشارلستون«، وهي إصابةٌ تنتج عن تطويح القدم بحماسةٍ بالغةٍ أثناء الرقص.

رقصة جيتربغ The Jitterbug

جنون رقصة «سباقات الجيتربغ»، وهو مزيجٌ غريبٌ من سباقات التحمل والأداء المسرحي.

كان يشهد أزواجاً في العشرينيات والثلاثينيات من القرن الماضي يرقصون باستمرارٍ لساعات للتنافس على جوائز مالية.

كانت تلك السباقات رائجةً للغاية وسط التردي الاقتصادي، لكنَّ الجوائز كانت تذهب عادةً لراقصين محترفين يتنقلون من مدينةٍ لأخرى للتنافس عليها.

وكان يُسمح للمشاركين بوقفاتٍ قصيرةٍ للدخول إلى الحمام، وبأخذ قيلولةٍ عرضية، ما يُتيح للسباق الاستمرار لأكثر من ألف ساعةٍ.

حتى أنَّ الشركاء كان يمسك أحدهم بالآخر وهو يرقص ليسمح لشريكه أن ينام وهو واقف، ثم يتبادلان الأدوار.

وفي العام 1923 توفي رجلٌ يُدعى هومر مورهاوس من الإجهاد أثناء أحد تلك السباقات.

ومنعت مدينة سياتل إقامتها في أواخر العشرينيات بعد تقارير عن محاولة انتحار أحد المتنافسين بعد خسارته بفارقٍ ضئيلٍ.

وبحلول منتصف الثلاثينيات كانت تلك السباقات محظورةً في العديد من الولايات على خلفية الاعتراضات الأخلاقية.

«طاعون الرقص» Dancing plagues’

ربما كانت أكثر رقصة جنوناً تلك التي جرت في العصور الوسطى.

تشير التقارير الحديثة إلى وقوع عشرات الوفيات نتيجة الإرهاق في حدثٍ للرقص الجماعي المتواصل أُقِيمَ في ستراسبورغ عام 1518.

والأسباب المحتملة لحالات الوفاة كانت إمَّا تلوث الغذاء بنوعٍ من الفطريات يسبب هلاوس مشابهةً لتلك التي يسببها مخدر الـLSD، أو مرضٌ نفسي جماعي.

على الأقل نستطيع تبرئة الشبكات الاجتماعي من ذلك الجنون.


إقرأ أيضاً..

انتهى جنون رقصة «كيكي» وجاء الآن تحدي «زووم».. لكن هذا التحدي خطير وآثاره جسيمة! (فيديو)

10 مشاهير عرب وأجانب قاموا بتحدي «رقصة كيكي».. كلّ منهم على طريقته الخاصة (فيديو)

سمعت بـ»كيكي» بالطبع، وشاهدت جنون الرقص خارج السيارة يجتاح الشبكات الاجتماعية.. هذه قصتها، وهذا ما حصل للبعض خلال التحدي(فيديو)

اقتراح تصحيح
عربي بوست، ترجمة
طبيب يجيب طفلاً فضولياً سأل عن اللوزتين.. فماذا قال له عن أهميتها؟
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
ما قبل تحدي "رقصة كيكي".. إليك تاريخاً من جنون الرقصات الخطيرة في العالم