لأول مرة في تاريخ العائلة الملكية البريطانية.. ميغان ماركل مرشحة لجائزة إيمي، وهذه فرصها للفوز
الإثنين, 15 أكتوبر 2018

لأول مرة في تاريخ العائلة الملكية البريطانية.. ميغان ماركل مرشحة لجائزة إيمي، وهذه فرصها للفوز

عربي بوست

حين اعتزلت ميغان ماركل، دوقة ساكس، العمل في التمثيل، بعد أن أصبحت أحد أفراد العائلة الملكية البريطانية إثر زواجها بالأمير هاري في مايو/أيار 2018، ربما لم تكن تتوقع أنها قد تحصل على جائزة فنية مرموقة عن آخر أدوارها في حياتها المهنية.

وقالت مواقع وصحف أجنبية، إنه تم ترشيح اسم ميغان ماركل للفوز بجائزة إيمي لهذا العام (2018)، عن دورها الأخير في مسلسل Suits.

ترشيح ماركل أتى عن فئة «ممثلة داعمة مُتفوقة»؛ وذلك لتجسيدها شخصية المُحامية «رايتشيل زين»، وهو الدور الذي أبدعت فيه ماركل.

ويُعتقد أن الشبكة قدمت اسم ميغان ماركل وآخرين من أبطال المسلسل الشهير Suits كمرشحِين محتملِين لجوائز إيمي على مدار المواسم السابقة من المسلسل.

ولم تحصل ميغان من قبلُ على ترشيح لجائزة إيمي، ولكن قد يحالفها الحظ وتحصد الجائزة هذا العام عن آخر أدوارها.

وفرص فوزها ضعيفة إلى حد كبير وفق ما ذكرته الصحف؛ لأن الفئة التي قد تُرشح عنها للجائزة تنافسية للغاية بفضل وجود العديد من الممثلات اللاتي يتنافسن على الفئة نفسها بأدوار قدمن فيها أداء مميزاً للغاية، على سبيل المثال: هناك Thandie Newton عن دورها في مسلسل Westworld، وMillie Bobby Brown عن دورها في مسلسل Stranger Things، بالإضافة إلى أعداد لا حصر لها من الممثلات اللاتي قدمن أداءً رائعاً كممثلات مساعدات في مسلسلات تلفزيونية شهيرة، وخاصة مسلسل Game of Thrones.

وتزوج الأمير هاري وميغان في حفل مبهر بقلعة وندسور قرب لندن في مايو /أيار 2018، تابعه الملايين في شتى أنحاء العالم عبر شاشات التلفزيون.

وظهرت صور لأول مرة للأمير هاري وميغان معاً بحفل افتتاح هذه الدورة في تورونتو العام الماضي (2017).

 

اقتراح تصحيح
عربي بوست
نعم، أصبحت ميغان ماركل دوقة وانضمت لعائلة ملكية ثرية، لكنها كانت مليونيرة قبل ذلك
اقرأ المزيد
Generated with Avocode.Shape 770
اقتراح تصحيح
لأول مرة في تاريخ العائلة الملكية البريطانية.. ميغان ماركل مرشحة لجائزة إيمي، وهذه فرصها للفوز