الخميس, 17 يناير 2019

هل تذكرون مشهد إشعال النيران في "إبراهيم الأبيض"؟.. أحمد السقا يكشف عن الأزمة التي وقع بها مع شركة التأمين بسببه

عربي بوست

بعد مرور 9 سنوات على إنتاج فيلم «إبراهيم الأبيض»، كشف الممثل المصري أحمد السقا عن كواليس تنفيذه مشهد النهاية هذا العمل الذي أخرجه مروان حامد.

وقال السقا عبر حسابه على انستغرام: «مشهد النهاية في فيلم إبراهيم الأبيض حذرتني من تنفيذه شركة التأمين الخاصة بي، ولكن المخرج مروان حامد أصر على تنفيذه وهددتني الشركة بفسخ التعاقد بيني وبينها في حال تنفيذه، وفي النهاية تم تنفيذ قرار المخرج».

وأضاف السقا: «مروان حامد كان عايز يخلص مني».

وكان مشهد نهاية فيلم «إبراهيم الأبيض» عبارة عن انتقام المعلم عبد الملك زرزور والذي قام بدوره الممثل الراحل محمود عبد العزيز، من إبراهيم الأبيض الذي قام بدوره أحمد السقا، وأثناء العراك تم إشعال النيران في جسد إبراهيم الأبيض، وهو ما كان يمثل خطورة كبيرة على أحمد السقا.

وبحسب السقا، فكانت كواليس هذا المشهد الختامي خاصة ومرعبة، حيث أكد في تصريحات سابقة أن الشخص الذي كان مسؤولا عن إخماد الحريق، أخبره أن لديه ثواني معدودة فقط من أجل تقديم المشهد إذا تجاوزها السقا، لن يكون مسؤول عن إطفاء الحريق.

كما حصل فريق الإنتاج على بدلة خاصة من خارج مصر، من أجل تقديم المشهد، والغريب أن مروان حامد مخرج الفيلم طلب إعادة المشهد مرة أخرى وهو ما وافق عليه السقا، فيما اعتبره المنتج آنذاك بمثابة جنون.

وفيلم «إبراهيم الأبيض» شارك في بطولته إلى جانب السقا كل من الراحل محمود عبد العزيز وهند صبري وعمرو واكد ووفاء عامر، وهو من تأليف عباس أبو الحسن ومن إخراج مروان حامد.

 

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
هل تذكرون مشهد إشعال النيران في "إبراهيم الأبيض"؟.. أحمد السقا يكشف عن الأزمة التي وقع بها مع شركة التأمين بسببه

قصص ذات صلة